إنقاذ 190 مهاجرا فروا من ليبيا   
الأربعاء 26/4/1432 هـ - الموافق 30/3/2011 م (آخر تحديث) الساعة 6:53 (مكة المكرمة)، 3:53 (غرينتش)

مهاجرون تونسيون غير شرعيين عند مدخل معسكر في لامبيدوزا (الأوروبية-أرشيف) 

أنقذت الشرطة وعناصر خفر السواحل الإيطالية 190 مهاجراً غير شرعي، معظمهم إريتريون فروا من المعارك في ليبيا بعد اصطدام مركبهم بصخور قرب ساحل جزيرة لامبيدوزا الإيطالية. في حين تعهد المجلس الوطني الانتقالي بليبيا بالتصدي للهجرة غير الشرعية.

وقال مسؤولون إيطاليون إن من بين هؤلاء نساءً وأطفالا، مشيرين إلى أن الجزيرة الإيطالية باتت تعج بأكثر من 15 ألف مهاجر كانت طلائعهم وصلت عقب تفجر ثورة تونس.

ومن ناحيته تعهد رئيس المجلس الوطني الانتقالي في ليبيا مصطفى عبد الجليل بالتصدي للهجرة غير الشرعية إلى أوروبا في حال تسلم السلطة.

يأتي هذا في الوقت الذي طلبت فيه إيطاليا دعماً أوروبياً مع استمرار تدفق المهاجرين إلى أراضيها من دول مثل ليبيا وتونس.

وقد تظاهر عدد من سكان جزيرة لامبيدوزا جنوب إيطاليا احتجاجاً على الإجراءات الحكومية الرامية إلى معالجة مشكلة الهجرة.

وتعاني الجزيرة من مشاكل بيئية وصحية جراء تدفق المهاجرين بأعداد كبيرة، ومن نقص المياه الصالحة للشرب.

وفي حين يقيم ألفا مهاجر في مركز إقامة مخصص لذلك، ينام الآخرون في مخيمات أو أماكن أعدوها بأنفسهم في العراء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة