كوريا الشمالية توقف أجهزة المراقبة بمفاعل نووي   
الأحد 1423/10/17 هـ - الموافق 22/12/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مفاعل نووي تحت الإنشاء في كوريا الشمالية

قالت الوكالة الدولية للطاقة الذرية إن كوريا الشمالية قامت برفع الأختام وأوقفت كاميرات المراقبة في منشأة نووية تعمل بالبلوتونيوم أوقف العمل بها بموجب اتفاق أبرمته بيونغ يانغ مع الولايات المتحدة عام 1994.

وأعرب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي عن "أسفه الشديد" لهذه الخطوة من جانب كوريا الشمالية، وذلك في بيان صدر بمقر الوكالة التابعة للأمم المتحدة في فيينا.

ودعا البرادعي بيونغ يانغ إلى احترام التزاماتها، وحثها في رسالة وجهها إلى مسؤول الطاقة النووية في كوريا الشمالية ري جي صن على عدم اتخاذ خطوات أخرى قد تعرقل مراقبة الوكالة الدولية للطاقة الذرية لمفاعل بيونغ يانغ.

وكانت كوريا الشمالية قد أعلنت مطلع الشهر الحالي أنها ستعيد تشغيل مفاعلاتها النووية التي تعمل بالبلوتونيوم التي جمدتها بعد اتفاق العام 1994 بهدف الحصول على حاجتها من الكهرباء.

يشار إلى أن هذا الاتفاق ينص على أن تجمد كوريا الشمالية مفاعلاتها التي يشتبه بأنها تستخدمها لصنع أسلحة نووية مقابل أن تقوم الدول الغربية بمساعدتها على بناء مفاعلين لا يمكن استخدامهما لأغراض عسكرية.

والتزمت الولايات المتحدة بتزويد بيونغ يانغ بنحو 500 ألف طن من زيت الوقود لإنتاج الكهرباء سنويا حتى انتهاء بناء المحطتين الجديدتين، غير أن واشنطن علقت الشهر الماضي تزويد كوريا الشمالية بالوقود، وقالت حينئذ إن بيونغ يانغ أقرت بوجود برنامج نووي ثان سري يعمل باليورانيوم المخصب.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة