صدام حاول إبرام صفقة مع الأميركيين   
الخميس 1424/9/13 هـ - الموافق 6/11/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

استعرضت الصحف الأجنبية اليوم موضوعات عدة أبرزها رسالة سرية تشير إلى أن الرئيس العراقي السابق صدام حسين حاول إبرام صفقة مع الأميركيين لتحاشي نشوب الحرب، وتناولت أيضا أنباء عن انشقاق في موقف الوزراء الإسرائيليين تجاه صفقة تبادل الأسرى مع حزب الله، وكذلك فشل المفاوضات بين واشنطن وأنقرة لإرسال قوات تركية للعراق.


رسالة سرية تشير إلى أن صدام كان على استعداد لإبرام صفقة لتجنب نشوب الحرب وتنظيم انتخابات في العراق واستقبال خبراء أميركيين للتحقق من ملف الأسلحة العراقي

نيويورك تايمز


رسالة سرية
كشفت صحيفة نيويورك تايمز الأميركية عن رسالة سرية وصلت إلى أحد المستشارين المتنفذين في البنتاغون من مسؤولين في الاستخبارات العراقية نقلها إليه رجال أعمال لبنانيون في اللحظات الأخيرة لاندلاع الحرب على العراق تشير إلى استعداد الرئيس العراقي السابق صدام حسين لإبرام صفقة مع الأميركيين من أجل تحاشي وقوع المواجهة العسكرية.

وأكدت هذه الرسالة أن العراق لم يعد يمتلك أسلحة دمار شامل وأن بغداد مستعدة لاستقبال خبراء وعسكريين أميركيين للتثبت من ذلك, كما عرض العراق تسليم واشنطن أحد المتهمين الذي يوجد في بغداد والذي يعتقد أنه متورط في حادث تفجير مركز التجارة العالمي في عام 1993, ووعدت الحكومة العراقية أيضاً بتنظيم انتخابات، لكن العرض العراقي هذا جوبه بالصد من قبل الإدارة الأميركية.

مذكرات الجنود
تحدثت صحيفة إندبندنت البريطانية عن بدء وزارة الدفاع الأميركية إصدار مذكرات لآلاف الجنود الأميركيين ممن هم في الخدمة الفعلية أو من الاحتياط استعدادا للالتحاق بالقوات الموجودة حاليا في العراق مع بداية العام القادم.

وقالت الصحيفة إن نائب رئيس هيئة الأركان المشتركة الجنرال ريتشارد مايرز لم يعط أرقاما محددة أثناء شهادته أمام لجنة في مجلس النواب أمس، لكن الدلائل تشير إلى أن العدد قد يصل إلى نحو 30 ألفا. ويأتي التحرك الأميركي هذا -وفقا للصحيفة- إثر تزايد عمليات المقاومة العراقية ضد القوات الأميركية في العراق, وإخفاق واشنطن في إقناع حلفائها بإرسال قوات مساندة.

وفي موضوع آخر تقول الصحيفة إن وزير الجيش الفرنسي بيير ميسمر -وهو آخر من تبقى من الحكومة الفرنسية في عهد الجنرال شارل ديغول إبان الاحتلال الفرنسي للجزائر- سيتم توجيه الاتهام إليه بارتكاب جرائم ضد الإنسانية لسماحه بمذبحة ذهب ضحيتها 100 ألف جزائري من الحركيين الذين وقفوا إلى جانب فرنسا في حربها الاستعمارية في الخمسينيات والستينيات.


بعض الوزراء الإسرائيليين فوجئوا بأن صفقة الأسرى لن تشمل معلومات عن الطيار الإسرائيلي رون أراد، وتقرر تشكيل طاقم خاص يضم مندوبا عن حزب الله يلتزم بالحصول على معلومات عن الطيار المفقود

يديعوت أحرونوت


صفقة الأسرى

كشفت صحيفة يديعوت أحرونوت الإسرائيلية أن صفقة تبادل الأسرى بين إسرائيل وحزب الله أثارت عاصفة بين الوزراء الإسرائيليين قبل عرضها على الحكومة الإسرائيلية في جلستها الأسبوعية يوم الأحد المقبل لإقرارها, وأنه لم يتم ضمان أغلبية واضحة لإقرارها.

وتؤكد الصحيفة أن بعض الوزراء فوجئوا بأن الصفقة لن تشمل معلومات عن الطيار الإسرائيلي المفقود رون أراد، وأنه تقرر تشكيل طاقم خاص يضم مندوبا عن حزب الله يلتزم بالحصول على معلومات عن أراد.

وقال وزير الخارجية الإسرائيلي سيلفان شالوم إن رئيس الحكومة أرييل شارون نفسه سيدلي في جلسة الحكومة الأحد المقبل بتفاصيل صفقة تبادل الأسرى, مضيفاً أن قرار شارون عرض تفاصيل صفقة تبادل الأسرى أمام الوزراء يدل على أنه يؤيدها.

القوات التركية
أكدت صحيفة غارديان البريطانية أن المفاوضات بين الولايات المتحدة وتركيا على إرسال قوات تركية في العراق وصلت إلى طريق مسدود وسط تكهنات بأن الموضوع قد يتم إلغاؤه تماما.

ونقلت الصحيفة عن مراقبين مطلعين قولهم إن "تركيا تشعر بالذهول إزاء انهيار المفاوضات والطريقة غير الملائمة التي تعالج بها واشنطن هذه القضية"، كما أن "هناك استياء في أنقرة من الإخفاق الأميركي الواضح في جوانب الاستعدادات السياسية واللوجستية في العراق.

وترى الصحيفة أن هذا المأزق يمثل نكسة خطيرة لجهود الولايات المتحدة في تحسين الأمن في العراق عن طريق الحصول على مزيد من الشركاء الدوليين لتخفيف الضغط عن القوات الأميركية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة