إيران تجرب صاروخا بوقود صلب وبمدى ألفي كلم   
الثلاثاء 1426/4/23 هـ - الموافق 31/5/2005 م (آخر تحديث) الساعة 18:50 (مكة المكرمة)، 15:50 (غرينتش)

إيران تطور ترسانتها العسكرية باختبار صاروخ جديد (الفرنسية-أرشيف)


أجرت إيران للمرة الأولى تجربة صاروخ يتجاوز مداه 2000 كلم ويشتغل بالوقود الصلب وليس السائل.
 
وأكد وزير الدفاع الإيراني الأميرال علي شمخاني اليوم أن التجربة التي أجريت الأحد الماضي كانت ناجحة مائة بالمائة، مشيرا إلى أن  الصاروخ يستخدم فيه الوقود الصلب ومداه مماثل لصاروخ شهاب-3.
 
ويتميز الوقود الصلب بأنه ينقل بسهولة أكبر الصاروخ في عمليات الإطلاق.
وقد أعلنت إيران في 2004 تجربة ناجحة لنسخة محدثة لصاروخ شهاب-3 مشيرة إلى أن مداه يصل إلى 2000 كلم.
 
يشار إلى أن المدى المعلن لصاروخ شهاب-3 المأخوذ عن نموذج صاروخ كوري شمالي، يثير مخاوف إسرائيل لأنها أصبحت في مرمى الصواريخ الإيرانية.
 
وقد أثارت الاختبارات المختلفة على الصاروخ منذ أغسطس/آب إضافة إلى ما أحرزته الجمهورية الإسلامية من تقدم معلن في برامج الصواريخ, الشكوك لدى الأسرة الدولية بشأن طبيعة النشاطات النووية الإيرانية.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة