آلام المسيح يثير غضب اليهود في أميركا   
السبت 1425/1/1 هـ - الموافق 21/2/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

مشهد من مشاهد الفيلم (الفرنسية)
يبدأ عرض فيلم "آلام المسيح" المثير للجدل للمخرج ميل غيبسون في كثير من دور العرض ابتداء من الأربعاء في أميركا الشمالية وسط اتهامات من قبل بعض الزعماء اليهود بمعاداة السامية.

ودفع الجدل المثار حول الفيلم شركة "آيكون برودكشنز" التي يملكها غيبسون وشركة "نيوماركت فيلمز" إلى زيادة عدد طبعاتهما من الفيلم بنسبة 60% قبل بدء عرضه في الولايات المتحدة في 25 فبراير/ شباط.

وعزى مدير شركة "نيو ماركت" بوب برني هذه الزيادة إلى أن صالات العرض ضاعفت طلباتها من النسخ لتوقعها إقبالا كبيرا من الجماهير.

ويتوقع أن يستفيد الفيلم من الجدال المثار حوله منذ عدة أشهر وأن يصل إلى مستوى عرض أفلام شهيرة مثل "ماستر أند كوماندر: في الجانب الآخر من العالم" للأسترالي بيتر فير و"الساموراي الأخير" لإدوارد زويك مع توم كروز.

ويتهم بعض الزعماء اليهود الفيلم بأنه معاد للسامية في حين رحبت مجموعات دينية مسيحية بحرصه على الدقة في عرض الأحداث.

ويتوقع ميل غيبسون –الذي أخرج الفيلم من ماله الخاص- أن يحتدم الجدل بعد عرض الفيلم الذي يدور حول آخر 12 ساعة من حياة السيد المسيح على الأرض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة