التعادل يسيطر على لقاءي مانشستر مع نانت وبرشلونة مع روما   
الخميس 1422/12/8 هـ - الموافق 21/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

صراع على الكرة بين لاعب مانشستر سلفستر ولاعب نانت زياني

سيطر التعادل على أبرز المباريات التي جرت في ختام الجولة الثالثة من الدور الثاني لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، فتعادل برشلونة الإسباني مع ضيفه روما الإيطالي 1-1, في حين أنقذ المهاجم الدولي الهولندي رود فان نيستلروي فريقه مانشستر يونايتد الإنجليزي من الخسارة أمام مضيفه نانت الفرنسي بتعادله 1-1.

كما انتزع غلطة سراي التركي نقطة ثمينة من مضيفه ليفربول الإنجليزي بتعادله سلبا وعاد بايرن ميونيخ الألماني حامل اللقب بتعادل ثمين أمام بوافيستا البرتغالي.

وارتفع عدد التعادلات في الجولة الثالثة إلى ستة
بعد تعادل بايرن ليفركوزن الألماني مع أرسنال الإنجليزي 1-1, ويوفنتوس الإيطالي مع ديبورتيفو لاكورونيا الإسباني سلبا في افتتاح الجولة أول أمس الثلاثاء.

وكان ريال مدريد الإسباني وباناثينايكوس اليوناني أكبر المستفيدين من الجولة بفوز ريال مدريد على ضيفه بورتو البرتغالي 1-صفر وباناثينايكوس على مضيفه سبارتا براغ التشيكي 2-صفر.

مانشستر ينجو من الخسارة
وضمن مباريات المجموعة الأولى أوشك نانت على تحقيق فوزه الأول على حساب مانشستر يونايتد عندما تقدم بهدف سجله
مهاجمه الدولي الروماني فيوريل مولدوفان في الدقيقة التاسعة, لكنه استسلم في الدقيقة الثالثة من الوقت بدل الضائع واستقبلت شباكه هدف التعادل من ركلة جزاء سددها لها نيستلروي بنجاح بعدما لمست الكرة يد المدافع ماريو ييبيس فكان جزاؤه تلقي إنذار هو الثاني له في المباراة فطرد.

وفي مباراة بايرن ميونيخ وبوافيستا سيطر الأخير على مجريات المباراة منذ البداية لكن تألق الحارس أوليفر حال دون هز شباك الفريق الألماني. في المقابل لم يكن الهجوم الألماني بقيادة البرازيلي جيوفاني يلبير فعالا فتاه الأخير بين المدافعين البرتغاليين ولم يفعل شيئا يذكر.

وسجل شول هدفا إثر تلقيه تمريرة من البارغوياني سانتا كروز بديل يلبير لكن
الحكم ألغاه بداعي التسلل.

لاعب روما كريتسيان يقفز فوق حارس برشلونة

تعادل برشلونة مع روما
وفي المجموعة الثانية وعلى ملعب "نوكامب" في برشلونة وأمام 95 ألف متفرج, سقط برشلونة الإسباني في فخ التعادل الإيجابي مع ضيفه روما الإيطالي 1-1.

وكان برشلونة في طريقه إلى التعرض للخسارة على أرضه عندما تخلف بهدف سجله المدافع كريستيان بانوتشي في الدقيقة 57, بيد أن المهاجم الدولي الهولندي باتريك كلويفرت أدرك التعادل في الدقيقة 82.

وجاءت المباراة متكافئة بين الفريقين في شوطها الأول مع أفضلية نسبية لبرشلونة الذي بحث عن التسجيل لكن دون نتيجة بسبب تألق الدفاع الإيطالي بقيادة الأرجنتيني والتر صامويل والحارس فرانشيسكو أنطونيولي.

وكاد موتا يفتتح التسجيل لبرشلونة من تسديدة قوية من 18 مترا تصدى لها الحارس فرانشيسكو أنطونيولي. ومنح كريستيان بانوتشي التقدم لروما في الدقيقة 57 إثر ركلة حرة نفذها الأرجنتيني غابرييل باتيستوتا فهيأها لنفسه وسددها داخل شباك الحارس رينا. ونجح كلويفرت في تسجيل هدف التعادل لبرشلونة في الدقيقة 82 من تسديدة قوية إثر تلقيه تمريرة عرضية من بويول الذي خطف الكرة من كانديلا.

وحافظ برشلونة على صدارة المجموعة برصيد خمس نقاط بفارق نقطتين عن روما وغلطة سراي.

تعادل ثمين لغلطة سراي أمام ليفربول

لاعب ليفربول ميرفي يتعرض لإعاقة من لاعب غلطة سراي بولينت

وعلى ملعب أنفيلد ووسط حضور 42 ألف متفرج انتزع غلطة سراي تعادلا ثمينا من ليفربول الإنجليزي من دون أهداف.

وفشل ليفربول في مباراته الثالثة في المسابقة والثانية على أرضه في تحقيق فوزه الأول فبقي رابعا وأخيرا برصيد نقطتين.

وسيطر ليفربول على مجريات الشوط الأول وكان الأقرب إلى التسجيل في أكثر من مناسبة لكن تألق الحارس الكولومبي فريد موندراغون حال دون ذلك.

وكاد مورفي يفتتح التسجيل من تسديدة قوية من 25 مترا لم تذهب بعيدا عن المرمى, ورد عليها مباشرة حسن ساس من تسديدة قوية فوق المرمى. وواصل ليفربول ضغطه على مرمى غلطة سراي, ولامست كرة قوية لمورفي العارضة دون تغيير في النتيجة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة