لبنان يدعو لموقف حازم للجم إسرائيل   
الأحد 1434/6/25 هـ - الموافق 5/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 21:49 (مكة المكرمة)، 18:49 (غرينتش)
وزير الخارجية اللبناني عدنان منصور دعا الجامعة العربية لتحرك عاجل حيال العدوان الإسرائيلي على سوريا

جهاد أبو العيس-بيروت

دعا وزير الخارجية اللبناني في حكومة تصريف الأعمال عدنان منصور الجامعة العربية لاتخاذ موقف حازم حيال العدوان الإسرائيلي الأخير والمتكرر على سوريا.

وقال منصور في تصريح صحفي لوكالة الإعلام الوطنية اليوم إن هذه هي المرة الثانية التي تقوم فيها إسرائيل بعدوان على سوريا "متذرعة بحجج واهية لتبرير هذا العدوان الهمجي، والذي تمهد من خلاله لعدوان واسع النطاق، لتفجير المنطقة ودفعها إلى مواجهة مدمرة، غير آبهة بالنتائج الكارثية من جراء ذلك".

وأعرب منصور عن إدانة لبنان وسخطه الشديدين للعدوان الأخير، مستغربا الصمت العالمي حيال ما تقوم به إسرائيل من أعمال عدوانية متكررة على أكثر من بلد عربي. ودعا الجامعة العربية إلى اتخاذ الموقف الحازم حيال هذا التطور الخطير، لتفادي ما هو أسوأ، والذي تمهد له إسرائيل ومن يساعدها على ذلك.

أدان عضو كتلة "التحرير والتنمية" عضو المكتب السياسي لحركة أمل النائب أيوب حميد الغارة الإسرائيلية التي استهدفت سوريا فجر اليوم، معتبرا أنها تمثل تقاطعا مباشرا بين إسرائيل وأعداء سوريا من الداخل وبعض العرب.

تقاطع مباشر
من جهته، أدان عضو كتلة "التحرير والتنمية" عضو المكتب السياسي لحركة أمل النائب أيوب حميد الغارة الإسرائيلية التي استهدفت سوريا فجر اليوم، معتبرا أنها تمثل تقاطعا مباشرا بين إسرائيل وأعداء سوريا من الداخل وبعض العرب.

وقال حميد في تصريح صحفي اليوم الأحد إن "ما حصل في سوريا يؤكد لمن لا يزال يعتقد أن ما يحصل هدفه الوصول إلى الإصلاح والحرية، أن المطلوب تدمير سوريا وقدراتها، وشل دورها في المنطقة، ودورها المقاوم والممانع".

وأضاف أن الأمر يتجاوز الأشخاص ليصل إلى الأوطان، وصولا إلى التشظي والتفتيت، كي تبقى إسرائيل هي السائدة في المنطقة.

وأكد أن حركة أمل تريد أن يبقى لبنان واحدا موحدا، وهي تعمل من أجل إيصال الوطن إلى بر الأمان، وإبقائه بمنأى عن التداعيات الحاصلة في المنطقة على قاعدة النأي الإيجابي.

توحيد المواقف
بدوره، رأى المرجع الشيعي علي فضل الله في بيان اليوم أن "العدوان الصهيوني الجديد على سوريا أظهر أن لإسرائيل حساباتها التي تتجاوز كل ما يفكر فيه العرب، حتى على مستوى التنازلات الكبرى، لأن هدفها الأكبر يتمثل في تدمير كل مصادر القوة عند العرب والمسلمين".

واعتبر فضل الله أن هذا الاستهداف الصهيوني المتكرر لسوريا، والدخول على خط أزمتها المتفاقمة، يؤكد أن العدو يعمل ليلا ونهارا لشطب سوريا من المعادلة الإقليمية، وإلغاء دورها الإستراتيجي في المنطقة، والتعامل معها ككيان يتهاوى، على حد تعبير أحد المسؤولين الصهاينة قبل أيام.

وختم بدعوة الجميع في سوريا إلى العمل سريعا "لتوحيد المواقف، والدخول في حوار جدي لتجاوز هذه الأزمة والتفرغ لمحاربة العدو، الذي يشكل الخطر الأكبر على سوريا والأمة كلها" معتبرا أن "مصداقية أي طرف -سواء كان في خط المعارضة أو غيرها- يبرز من خلال الموقف الحاسم من هذا العدو".

تصعيد إسرائيلي
إلى ذلك، صعد الجيش الإسرائيلي من مستوى جهوزيته، ورفع من درجة استنفار قواته على طول الحدود الجنوبية مع لبنان، كما زاد الجيش اللبناني و"اليونيفيل" من وتيرة أعمال المراقبة، تحسباً لأية تطورات عسكرية.

وكان بيان صادر عن الجيش اللبناني أفاد أنه ومنذ ساعات فجر اليوم حلقت طائرات حربية إسرائيلية، ومروحيات، وطائرات استطلاع فوق مزارع شبعا، ومناطق العرقوب، وصولا إلى عمق البقاع والعديد من المناطق اللبنانية.

ويخشى مراقبون من انزلاق الوضع الأمني في الجنوب بعد اختراق الطيران الحربي الإسرائيلي الأجواء اللبنانية أثناء خط سيره لضرب أهداف في العمق السوري، كان آخرها ما جرى فجر اليوم من ضرب منطقة جبل قاصيون القريبة من القصر الجمهوري.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة