مظاهرة ضد الإجهاض أمام البرلمان البريطاني   
الأحد 17/10/1428 هـ - الموافق 28/10/2007 م (آخر تحديث) الساعة 4:51 (مكة المكرمة)، 1:51 (غرينتش)
مظاهرة ضد الإجهاض جرت في البرازيل
في أغسطس/آب الماضي (رويترز-أرشيف)
تظاهر" أنصار الحياة" في بريطانيا أمام البرلمان السبت للمطالبة بتغيير القانون الذي سمح كما يقولون بـ6.7 ملايين حالة إجهاض منذ العمل به قبل أربعين عاما.
 
وشارك نحو 500 رجل وامرأة وطفل في المظاهرة رغم هطول الأمطار حاملين لافتات كتب عليها "احموا الحياة.. تستحق النساء ما هو أفضل من الإجهاض".
 
وقالت المديرة السياسية "لتحالف من أجل الحياة" جيوليا ميلينغتون إن هذا هو الوقت المناسب للعودة إلى تقييد الإجهاض.
 
وتابعت ميلينغتون أن هدفهم في المدى القصير تقليل حالات الاجهاض من خلال تغييرات مثل تخفيض فترة إجهاض الجنين الحالية التي تبلغ 24 أسبوعا إلى 12 أسبوعا كما هو الحال في معظم الدول الأوروبية.
 
ويهدف التحالف إلى منع الإجهاض نهائيا، ويقول إنه عند تطبيق القانون الذي يسمح بالإجهاض عام 1967 كانت بريطانيا تشهد 20 ألف حالة إجهاض سنويا. وارتفع الرقم ليصل إلى 200 ألف.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة