ربع سكان أميركا الوسطى يعانون من المجاعة   
السبت 1423/7/21 هـ - الموافق 28/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قرويون من غواتيمالا يحاولون الحصول على نصيب من الغذاء الذي أحضرته بعثة حرس الحدود الفنزويلي في كاموتان (أرشيف)
أعلن برنامج الغذاء العالمي التابع للأمم المتحدة أن نحو ربع سكان أميركا الوسطى يعانون من الجوع وسوء التغذية نتيجة موجات الجفاف التي تعرضت لها المنطقة في الآونة الأخيرة.

وأضافت الوكالة في تقرير صدر أمس الجمعة في عاصمة كوستاريكا أن معظم الضحايا من سكان المناطق الريفية في الدول المطلة على سواحل المحيط الهادي ومنها نيكاراغوا والسلفادور وغواتيمالا.

وذكر برنامج الغذاء العالمي أن الجفاف الذي دمر المحاصيل في العام الماضي زاد من آثار كوارث طبيعية أخرى تاركا نحو 8.6 ملايين شخص من سكان أميركا الوسطى البالغ تعدادهم 35 مليون نسمة "دون شيء يزرعونه.. ودون شيء يأكلونه.. ودون شيء يبيعونه".

وقالت زوريدا ميسا مديرة مكتب برنامج الغذاء العالمي في أميركا الجنوبية ومنطقة الكاريبي "زاد الوضع سوءا في العام الماضي ويؤثر في أناس يعيشون على أقل من دولار يوميا". وما زالت أميركا الوسطى تتعافى من آثار الإعصار ميتش الذي ضرب المنطقة عام 1998 مع تعرضها لكوارث أخرى منها تعرض السلفادور لزلزالين العام الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة