قمة الأرض تشهد اشتباكات بين الشرطة ومناهضي إسرائيل   
الثلاثاء 1423/6/26 هـ - الموافق 3/9/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جانب من الاشتباكات أثناء انعقاد قمة الأرض بجوهانسبرغ


اشتبك عشرات من المناهضين للسياسة الإسرائيلية مع شرطة مكافحة الشغب في جنوب أفريقيا بعدما حاول المتظاهرون إغلاق بوابة إحدى الكليات التي كان وزير الخارجية الإسرائيلي شمعون بيريز ينوي إلقاء محاضرة فيها على هامش قمة الأرض في جوهانسبرغ. وقد أصيب موفد الجزيرة خالد المحمود الذي يغطي أنشطة القمة بسبب هذه الاشتباكات.

واستخدمت شرطة جنوب أفريقيا خراطيم المياه وطلقات المطاط لتفريق المحتجين، كما قالت الشرطة إنها اعتقلت 17 شخصا في الاحتجاجات التي اعتبرت الأسوأ منذ بدء قمة الأرض في جوهانسبرغ.

وكان الاحتجاج الأول أمام المكان الذي من المقرر أن يلقي فيه بيريز كلمته في الاتحاد الصهيوني الوطني لجنوب أفريقيا ومجلس النواب اليهودي الجنوب أفريقي. وفي الداخل قابل مئات من الأنصار اليهود بيريز بتصفيق حاد طويل وأنشدوا أغنية ترحيب به.

أما الاحتجاج الثاني فقد وقع خارج مركز شرطة احتجز فيه أحد المتظاهرين وأغلبهم من المسلمين. وقال المحتجون من مؤيدي لجنة التضامن مع فلسطين أن عددا من الأشخاص أصيبوا بجراح. وقال بيان للشرطة "كانت هناك عدة حوادث لإلقاء الحجارة، وتجاهل الحشد ثلاثة تحذيرات للتفرق".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة