احتجاجات بالدانمارك ضد الهجوم على الفلوجة   
الاثنين 1425/10/3 هـ - الموافق 15/11/2004 م (آخر تحديث) الساعة 13:58 (مكة المكرمة)، 10:58 (غرينتش)

قوات دانماركية في العراق (الفرنسية-أرشيف)
تظاهر نحو ألف شخص الجمعة بالعاصمة الدانماركية كوبنهاغن ومدينتي أودنسي وأرهوس احتجاجا على الهجوم الذي تشنه القوات الأميركية على مدينة الفلوجة العراقية.

وذكر منظمو رابطة "لا للحرب ولا للإرهاب" أن نحو أربعمائة شخص, يحملون المشاعل تظاهروا أمام السفارة الأميركية في كوبنهاغن رغم المطر والبرد, وهم يرددون "الفلوجة موحدة لن تهزم أبدا ".

وردد المتظاهرون شعارات تقول "إن جريمة أهل الفلوجة الوحيدة هي أنهم يريدون تقرير مصيرهم بأنفسهم". كما أشار أحد المتحدثين إلى السفارة الأميركية وقال "لماذا هم من يقرر من هم الإرهابيون".

وحمل المتظاهرون لافتات كتب على بعضها "القوات الدانماركية خارج العراق" في إشارة إلى 500 جندي دانمركي منتشرين في العراق في إطار قوات تقودها الولايات المتحدة هناك. كما دعت لافتات أخرى إلى إنهاء "المذبحة في العراق".

وقالت لين بارفود النائبة عن لائحة الوحدة-أقصى اليسار "إن قوات الاحتلال يجب أن تنسحب من العراق. هذه الحرب المسماة حرب التحرير كلفت حياة مائة ألف مدني. يجب أن يتوقف ذلك وأن نساعد العراقيين اقتصاديا وليس بالقنابل".

وقد جرت المظاهرات في كوبنهاغن والمدينتين الأخريين بدون تسجيل أي حادث حسب الشرطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة