إسبانيا وبريطانيا توقعان اتفاقا لتبادل المطلوبين بينهما   
الجمعة 1422/9/8 هـ - الموافق 23/11/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أعلن في مدريد اليوم عن توقيع كل من بريطانيا وإسبانيا اليوم اتفاقية تهدف إلى التسريع في إجراءات تبادل المطلوبين المتهمين بارتكاب جرائم خطيرة عقب الهجمات التي وقعت في الولايات المتحدة مؤخرا.

وقالت وزارة العدل الإسبانية إن الاتفاقية التي تذهب في إجراءاتها إلى أبعد من تلك التي سيقرها الأوروبيون في هذا المجال وقعها وزير الداخلية البريطاني ديفد بلانكيت ووزير العدل الإسباني أنجل أسيبس.

وتقوم الاتفاقية على مبادئ تعترف بالإجراءات القضائية لكلا الدولتين حيث إنها تتعلق بجرائم يعاقب عليها بالسجن لأكثر من عام. وبمقتضى الاتفاقية فإن أي شخص يدان ويحكم عليه بالسجن لعام أو أكثر فإنه سيكون معرضا لتسليمه إلى بلده الأصلي. وستشمل الاتفاقية جرائم تتراوح بين العنف الداخلي والإرهاب.

وسوف تحل هذه الاتفاقية -التي ستختصر الإجراءات السارية حاليا في محاكمة المشتبه بهم من 12 شهرا إلى ثلاثة أسابيع فقط- محل الإجراءات المعمول بها حاليا بين الدولتين.

وتأمل إسبانيا بأن تلقى مساعدة من جيرانها في الاتحاد الأوروبي في تعقب المطلوبين من أعضاء منظمة إيتا التي تطالب بانفصال إقليم الباسك.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة