تمثيل دبلوماسي متزايد للعالم في الصومال   
الأربعاء 16/4/1434 هـ - الموافق 27/2/2013 م (آخر تحديث) الساعة 12:34 (مكة المكرمة)، 9:34 (غرينتش)
اعتماد السفراء الجدد يؤشر على تحسن الوضع الأمني (الجزيرة نت)

قاسم أحمد سهل-مقديشو

وسط دعوات لتثيبت الأمن، تسلمت الحكومة الصومالية أوراق اعتماد خمسة سفراء من الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي، في خطوة وصفت بالأولى من نوعها منذ خروج الصومال من المرحلة الانتقالية في سبتمبر/أيلول الماضي، بينما حث رئيس الوزراء الصومالي عبدي فارح شردون الشرطة على بذل جهد أكبر.

وذكرت وزيرة الخارجية الصومالية فوزية يوسف حاجي آدم -التي كانت تتحدث في مؤتمر صحفي بالقصر الرئاسي- أن السفراء الذين سلموا أوراق اعتمادهم هم سفراء من ألمانيا وبلجيكا وإسبانيا وفرنسا وفنلندا.

وعبرت عن سعادة الحكومة الفدرالية الصومالية بتلك الخطوة التي وصفتها بالكبيرة، وعدتها من ضمن النجاحات التي حققتها الحكومة الصومالية في مدة قياسية على صعيد العلاقات الخارجية، حسب تعبيرها. كما اعتبرتها علامة على تنامي احترام دول العالم وثقتها بالحكومة الصومالية.

ومن جانبه، اعتبر الرئيس الصومالي حسن الشيخ محمود أن اعتماد السفراء الأوروبيين يشكل دليلا على أن الحكومة الصومالية تحرز مكاسب يوما بعد يوم، ومزيدا من التقدم يقربها من استعادة مكانتها المعهودة في دول العالم، على حد تعبيره.

السفير الفرنسي الجديد لدى الصومال إيتيين دي بونكينس يسلم أوراق اعتماده للرئيس الصومالي (الجزيرة نت)

وذكر أن تلك الخطوة لا تعني مجرد اعتراف بالحكومة الصومالية، بل إن وجود سفراء الدول الخمس والسفراء الآخرين في الصومال يساهم في تعزيز العلاقات والتعاون بين الصومال والدول التي يمثلها السفراء.

وكانت بعض الدول قد عينت سفراء أو ممثلين لها في الصومال، من بينها الولايات المتحدة وبريطانيا واليابان وتركيا والهند وإثيوبيا وكينيا واليمن والسودان ومصر وليبيا وغيرها، إلا أن أكثر هذه الدول لم تفتح بعد سفاراتها في الصومال حيث يؤدي السفراء مهامهم بمقرات سفارات بلدانهم في الدول المجاورة للصومال.

تثبيت الأمن
ويعتبر المراقبون التحسن النسبي في الأوضاع الأمنية بالعاصمة الصومالية مقديشو حافزا على تعين سفراء للصومال في الآونة الأخيرة. وفي هذا السياق، حث رئيس الوزراء الصومالي عبدي فارح شردون الشرطة الصومالية على بذل مزيد من الجهود لوقف الأعمال التي تخل بالأمن، وقال -خلال لقائه مع قادة وضباط جميع أقسام الشرطة بمقديشو- إن الشرطة تقوم بدور أكبر في تحقيق الأمن، مما سمح بتسيير سبع رحلات دولية إلى مطار مقديشو الدولي يوميا.

كما قال إن الشرطة نجحت في إزالة أكثر من ستين حاجزا في أنحاء مختلفة من العاصمة كانت تفرض فيها على سيارات النقل والشاحنات إتاوات. لكنه أشار في الوقت نفسه إلى أن أداء الشرطة لم يرق إلى المستوى المطلوب، قائلا "يقتل أشخاص ولم يقبض على المسؤولين عن القتل، ولم يقدموا إلى العدالة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة