تسعة قتلى ضحايا العواصف والأعاصير بفيتنام   
السبت 1422/5/22 هـ - الموافق 11/8/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
سيارات تسير وسط شوارع غارقة بمياه الفيضانات في إحدى المدن شمالي فيتنام (أرشيف)
قال مسؤولون فيتناميون إن تسعة أشخاص قتلوا وشرد عشرات الآلاف عندما اجتاحت عواصف عاتية وأعاصير استوائية مناطق متفرقة من البلاد هذا الأسبوع.

وذكر المسؤولون أن شخصين قتلا ودمر 5821 منزلا في إقليم هاتنه في الإعصار الذي ضرب صباح اليوم الساحل الشمالي الأوسط من البلاد بحسب التقارير الأولية.

وأضافوا أن الإعصار الذي كان مصحوبا برياح عاتية وأمطار غزيرة أدى أيضا إلى تدمير نحو ستة آلاف هكتار من حقول الرز وإلحاق خسائر مادية تقدر بنحو مليوني دولار.

وكانت عاصفة مفاجئة أخرى قد تسببت في مقتل سبعة أشخاص وإغراق 218 قارب صيد عندما اجتاحت إقليم كاماو بأقصى جنوب البلاد في وقت سابق من هذا الأسبوع.

وقال مسؤول باللجنة الشعبية في الإقليم إن صيادا مايزال مفقودا بسبب العاصفة مشيرا إلى أنه أمكن إنقاذ 335 صيادا من بين 342 صيادا أسقطتهم العاصفة من قواربهم.

وتجتاح الأعاصير والعواصف الاستوائية والرياح القوية الساحل الجنوبي لفيتنام قرب نهاية العام عادة. ففي نوفمبر/تشرين الثاني 1997 لقي نحو 464 شخصا حتفهم في عندما ضرب إعصار ليندا المنطقة.

وفي الشهر الماضي شهدت أقاليم أقصى شمال البلاد أسوأ فيضانات منذ سنوات مما أدى إلى مقتل 42 شخصا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة