معارك بين عناصر طالبان وقوات حكومية بجنوب أفغانستان   
السبت 1424/2/25 هـ - الموافق 26/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قوات أميركية تعتقل أفغانيا يشتبه في انتمائه لحركة طالبان (أرشيف)
أفاد مراسل الجزيرة في أفغانستان بأن معارك تدور حاليا بين قوات الحكومة الأفغانية وعناصر يعتقد أنها تابعة لحركة طالبان في مديرية داي تشوبان الواقعة إلى الشمال من مدينة قلات عاصمة ولاية زابل المجاورة لقندهار في جنوب البلاد.

وذكرت مصادر للجزيرة أن عناصر طالبان استولت على مركز المديرية وأن قوات حكومية مساندة وصلت من ولاية قندهار المجاورة. وأضافت المصادر أن القوات الأميركية لم تتدخل حتى الآن في المعارك, وهو ما يعزوه البعض إلى خوفها من وقوع خسائر بشرية في صفوفها.

وذكر المراسل أن المعلومات التي وصلت تشير إلى أن عناصر طالبان استولت على مركز المديرية وهي عبارة عن بلدة صغيرة. وقالت بعض الأنباء إن قوات من زابل وقندهار قدمت إلى المكان، وإن عناصر طالبان وعددهم حوالي 60 محاصرون في المنطقة.

ويمكن للقوات الأميركية أن تصل بسهولة بواسطة المروحيات من قندهار، لكنهم يخشون وقوع خسائر في صفوفهم حيث قتل لهم أمس جندي كما مات آخر السبت متأثرا بجراح أصيب بها في معارك جرت أول أمس.

ويقول المراسل إن كل التحليلات تشير إلى أن طالبان لا يمكن أن تخوض إلا معارك بسيطة لأنها لا تحظى بدعم خارجي خصوصا من دول الجوار. وكان الرئيس الأفغاني حامد كرزاي شدد على ضرورة منع التسلل من باكستان، كما أن الولايات المتحدة طلبت غلق الحدود حتى يتسنى استمرار البرنامج الأميركي في أفغانستان.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة