متسللون أتراك اخترقوا مواقع إلكترونية   
الاثنين 1432/10/8 هـ - الموافق 5/9/2011 م (آخر تحديث) الساعة 11:00 (مكة المكرمة)، 8:00 (غرينتش)

موقع ديلي تلغراف بعد تعرضه للاختراق (صحيفة غارديان)

قالت صحيفة غارديان البريطانية إن متسللين أتراكا اخترقوا مواقع إلكترونية عديدة منها صحيفة ديلي تلغراف، وبيتفير، وفودافون، ويو بي أس، وناشيونال جيوغرافيك، وشركة أيسر لتصنيع الحاسوب، وهو ما وضع بعض المستخدمين عرضة لفقدان بريدهم الشخصي وكلمات أسرارهم وبيانات أخرى.

وأكدت الصحيفة أن الخبراء نصحوا بعدم الدخول إلى موقع بيتفير للمراهنات الرياضية لأن بياناتهم معرضة للسرقة.

ونقلت الصحيفة أن بعض المستخدمين رأوا مواقع مخترقة بالكامل، حيث شاهدوا شعار جماعة تركية على الموقع، وهي المجموعة ذاتها التي هاجمت شركة كورية الشهر الماضي.

وأوضحت الصحيفة أن المواقع لم تتأثر لأن الهجمات استهدفت اسم نطاق الموقع (دي أن أس) الذي يقود المستخدمين إلى الموقع.

وقال أليكس نروكليف -وهو مهندس برامج بشركة أومبراكو- إن ما حدث يعني أن أسماء المواقع تبقى خارجة عن سيطرة مالكيها لغاية تصحيح الوضع، والبريد الإلكتروني الذي يصل هذه المواقع أثناء الاختراق يتجه إلى موقع الجهة المخترقة.

وتعني السيطرة على اسم نطاق الموقع أن المخترق يستطيع توجيه المستخدم إلى صفحة يريدها.

وقالت الصحيفة إن تحقيقاتها توصلت إلى أن التوجيه يقود إلى صفحة زبون شركة بلو مايل نتوورك الأميركية، وعندما اتصلت بها الصحيفة ردت الشركة بأنها تستقصي الموضوع، وتعتقد الصحيفة أن الهجوم بدأ مساء أمس الأحد ويبدو أن المخترقين استهدفوا موقع آسيو دوت كوم الذي يستقبل تسجيل أسماء النطاق، وكذلك مواقع أخرى.

وفي رسالة على موقع تويتر، قالت المجموعة المخترقة إن فعلها كان لمجرد "الترفيه" ووجهت لغارديان عبر تويتر الرسالة التالية "ملايين الدولارات، أنظمة كبيرة، وبعض نقاط الضعف الصغيرة وكل ما نستطيع عمله، هو مجرد لهو فقط".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة