لمحة عن تاريخ كرة القدم في الإمارات   
الأربعاء 1427/12/28 هـ - الموافق 17/1/2007 م (آخر تحديث) الساعة 10:35 (مكة المكرمة)، 7:35 (غرينتش)

كرة القدم بدأت في الإمارات منذ 1971 (الفرنسية-أرشيف)
بدأت كرة القدم في الإمارات بشكلها الفعلي مطلع السبعينات بعد تشكيل ثلاثة اتحادات لإمارات أبوظبي ودبي والشارقة التي كان لها الفضل في تأسيس الاتحاد الإماراتي عام 1971 عوضا عن الاتحادات الثلاثة، وهو الاتحاد القائم حتى الآن.

وشاركت الإمارات في دورات كأس الخليج منذ الدورة الثانية عام 1972 في السعودية، وحلت ثالثة خلف الكويت والسعودية بعدما فازت في مباراتها الأولى على قطر بهدف سجله سهيل سالم، ثم خسرت أمام الكويت بنتيجة كبيرة صفر-7، وأمام البحرين صفر-2، وأمام السعودية صفر-4.

وحلت الإمارات رابعة في الدورة الثالثة في الكويت عام 1974 خلف قطر والسعودية والكويت، وبعد دور تمهيدي خسرت فيه الإمارات أمام الكويت صفر-2 وزعت المنتخبات الستة إلى مجموعتين ضمت الأولى كلا من الكويت وعمان وقطر، والثانية الإمارات والسعودية والبحرين.

في المباراة الأولى فازت على البحرين 4-صفر ثم خسرت أمام السعودية صفر-2 فخرجت من المنافسة على المركز الأول، ولعبت مع قطر لتحديد صاحب المركز الثالث فخسرت أمامها بركلات الترجيح بعد تعادلهما في الوقتين الأصلي والإضافي 1-1. وكان سالم بوشنين صاحب الهدف الإماراتي.

الوضع كان مأساويا بالنسبة إلى المنتخب الإماراتي في الدورتين الرابعة والخامسة في العراق عام 1979 والإمارات عام 1982 على التوالي لأنه حل في المركز السادس والأخير في الاثنتين.

ففي الدورة الرابعة خسرت الإمارات أمام العراق في مشاركته الأولى في دورات  الخليج صفر-4، وتعادلت مع الكويت صفر-صفر، وخسرت أمام السعودية صفر-1 وقطر 1-3 والبحرين 2-3، في حين تعادلت مع عمان 1-1.

وفي الدورة الخامسة أخفقت الإمارات أمام السعودية 1-2 وسجل هدفها أحمد عيسى، ثم أمام قطر صفر-1، والكويت صفر-7، والعراق صفر-5، والبحرين صفر-2، في حين فازت على عمان 4-صفر.

تقدم المنتخب الإماراتي إلى المركز الثالث في الدورة السادسة على أرضه عام 1982 خلف الكويت والبحرين، وبدأت مهمته بفوز في مباراة الافتتاح على قطر بهدف سجله فهد خميس، ثم فاز على السعودية أيضا بهدف سجله سالم خليفة، قبل أن يخسر أمام الكويت صفر-2، وأمام البحرين 2-3 وسجل هدفيه سالم خليفة وسالم حديد، وأمام العراق صفر-1، ثم فاز على عمان 3-1 وسجل أهدافه محمد سالم وفهد خميس وسالم خليفة.

وحل المنتخب الإماراتي رابعا في الدورة السابعة في عمان عام 1984 خلف العراق وقطر والسعودية.

وحقق "الأبيض" فوزه الأول على "الأزرق" الكويتي في تاريخ لقاءاتهما 2-صفر، وسجل هدفيه عدنان الطلياني وسعيد عبد الله، ثم فاز على قطر بهدف للطلياني، وتعادل مع العراق سلبا، ومع البحرين 1-1 وسجل له عبد الله سلطان، ومع عمان 1-1 وسجل له  فهد خميس، قبل أن يخسر أمام السعودية صفر-2.

وارتقى "الأبيض" إلى المركز الثاني في الدورة الثامنة في البحرين عام 1986 خلف الكويت بعد تعادله مع العراق 2-2 وسجل هدفيه فهد خميس وعدنان الطلياني، وخسر أمام الكويت صفر-1، ثم فاز على عمان بهدف لفهد خميس، وعلى السعودية بهدفين لفهد خميس والطلياني، وعلى البحرين 3-1 وسجل أهدافه فهد خميس (2) وناصر خميس، قبل أن يخسر أمام قطر 2-3 بعدما كان متقدما بهدفين سجلهما فهد خميس والطلياني. وأحرز فهد خميس لقب هداف الدورة برصيد ستة أهداف.

واحتفظ المنتخب الإماراتي بالمركز الثاني في الدورة التاسعة بالسعودية عام 1988 خلف العراق هذه المرة، بفوزه على البحرين بهدفين لزهير بخيت ومحمد عبيد، ثم فاز على الكويت بهدف لزهير بخيت أيضا، وخسر أمام قطر 1-2 وسجل هدفه عبد الرحمن محمد، وتعادل مع العراق سلبا، ومع السعودية 2-2 بعدما كان متقدما بهدفين لزهير بخيت، وفاز على عمان بهدف لعدنان الطلياني.

وشهدت الدورة العاشرة في الكويت عام 1990 تراجعا مذهلا في مستوى المنتخب  الإماراتي الذي تراجع إلى المركز الخامس والأخير، فتعادل مع عمان 1-1 ومع قطر سلبا، ومع العراق 2-2 وسجل له ناصر درويش وعلي ثاني. وبعد هذه المباراة انسحب المنتخب العراقي من الدورة، ثم خسرت الإمارات أمام البحرين صفر-1، وأمام الكويت 1-6 وسجل هدفها الوحيد زهير بخيت.

وحل الأبيض رابعا في الدورة الحادية عشرة في قطر عام 1992، فخسر أمام الكويت صفر-2، وفاز على السعودية بهدف لعبد الرزاق إبراهيم، وعلى البحرين بهدفين سجلهما علي ثاني وزهير بخيت، وخسر أمام قطر صفر-1، وفاز على عمان بهدف لخالد إسماعيل.

وعاد المنتخب الإماراتي إلى المركز الثاني مجددا في الدورة الثانية عشرة على أرضه عام 1994 خلف السعودية بفوزه على قطر 2-صفر، وتعادله مع السعودية 1-1، وفوزه على الكويت 2-صفر، وتعادلت مع البحرين سلبا، وفازت على عمان 2-صفر.

وكان المركز الرابع من نصيب الإمارات في الدورة الثالثة عشرة في عمان عام 1996 خلف الكويت وقطر والسعودية، بعد تعادلها مع عمان سلبا والبحرين 1-1، وخسارتها أمام قطر صفر-1، وأمام الكويت 1-2، وتعادلها مع السعودية 2-2.

وفي الدورة الرابعة عشرة في البحرين عام 1998، احتل "الأبيض" المركز الثالث خلف  الكويت والسعودية بخسارته أمام الكويت 1-4 وسجل له حسين مستهيل، وأمام السعودية صفر-1 والبحرين صفر-1، وتعادله مع قطر سلبا، وفوزه على عمان 3-2 وسجل له علي ثاني.

ولم تكن مشاركة الإمارات في النسختين التاليتين في الرياض عام 2002 وقطر 2005 على التوالي، موفقة كثيرا إذ حلت خامسة، ثم خرجت من الدور الأول في النسخة الأخيرة في قطر بعد اعتماد نظام المجموعتين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة