ترحيل مشاغبين أرجنتينيين بالمونديال   
الأربعاء 1431/7/4 هـ - الموافق 16/6/2010 م (آخر تحديث) الساعة 19:01 (مكة المكرمة)، 16:01 (غرينتش)
الأرجنتين قدمت إلى جنوب أفريقيا لائحة تضم 800 مشجعا معروفين كمشاغبين (الفرنسية)

ستقوم السلطات الجنوب أفريقية بترحيل 17 مشاغبا أرجنتينيا جاؤوا لتشجيع منتخب بلدهم في نهائيات مونديال 2010 بعد أن دهمت الشرطة اليوم مقر إقامتهم في أحد فنادق العاصمة بريتوريا.

وقالت الشرطة في بيان "تبين خلال المداهمة أن 17 من أصل 165 مشجعا كانوا من الأشخاص المعروفين والذين تعتبرهم الشرطة من المشجعين غير المرحب بهم كمتفرجين في المباريات, تم تسليمهم إلى سلطات الهجرة التي ستتعامل مع ترحيلهم".

ويذكر أن السلطات رحلت 11 مشجعا أرجنتينيا من ضمن قائمة قدمتها  الأرجنتين إلى جنوب أفريقيا تضم 800 مشجعا معروفين كمشاغبين "هوليغنز" وذلك بعد تقارير عن سفر المئات من المشجعين الأرجنتينيين المشاغبين إلى جنوب أفريقيا.

جدير بالذكر أن رئيسة منظمة "لننقذ كرة القدم" غير الحكومية مونيكا نيزاردو،  وجهت إلى الحكومة الأرجنتينية والاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم تهمة تمويل سفر ثلاثمائة مشاغب إلى جنوب أفريقيا، مشيرة إلى أن العديد منهم سافر في  الطائرة التي أقلت المنتخب.

في الوقت نفسه ذهل الأرجنتينيون عندما شاهدوا صور هؤلاء إلى جانب لاعبي المنتخب في الطائرة التي أقلتهم إلى جنوب أفريقيا، ثم تابعوا مدرب المنتخب دييغو مارادونا ينفي في مؤتمر صحفي أي علم له بأن من كان متواجدا في الطائرة من مشجعين هم من المشاغبين المعروفين في الأرجنتين بـ"باراس برافاس".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة