اغتيال ضابط أمني كبير بكركوك   
الأحد 1432/5/28 هـ - الموافق 1/5/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:25 (مكة المكرمة)، 12:25 (غرينتش)

صور لتفجير بكركوك في فبراير/ شباط الماضي (الفرنسية-أرشيف)

قتل الأحد ضابط كبير بجهاز الاستخبارات التابع لحزب الاتحاد الوطني الكردستاني بمدينة كركوك، في غضون ذلك اعتقلت القوات العراقية ناشطا حقوقيا من منزله بمدينة الفلوجة.

وأعلنت الشرطة عن مقتل الضابط بالحزب الذي يتزعمه الرئيس العراقي جلال الطالباني بأسلحة كاتمة للصوت بالقرب من منزله في كركوك شمالي بغداد.

وقالت مصادر إن مسلحين مجهولين اغتالوا المقدم نوزاد الطالباني في حي عدن جنوبي كركوك، ولاذوا بالفرار.

يأتي هذا بعد يوم من مقتل ثمانية أشخاص، بينهم خمسة جنود، وإصابة 19 آخرين بجراح السبت عندما فجر مهاجم انتحاري نفسه عند نقطة تفتيش للجيش بجوار سوق بمدينة الموصل الشمالية.

اعتقال حقوقي
من جهة أخرى أعلنت مصادر أمنية عراقية الأحد اعتقال رئيس لجنة حقوق الإنسان بمجلس محافظة الأنبار من منزله جنوب شرق الفلوجة (60 كلم شمال  شرقي بغداد). 

وقال رئيس مجلس المحافظة إن قوة من الجيش داهمت منزل فيصل العيساوي بمنطقة العامرية جنوب شرق الفلوجة، واعتقلته من دون معرفة الأسباب.

وأضاف جاسم الحلبوسي أن القوة اقتادت المعتقل، وهو عضو بالحزب الإسلامي العراقي، إلى جهة مجهولة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة