برلسكوني يعود لرئاسة ميلان الإيطالي قريبا   
الثلاثاء 1427/4/25 هـ - الموافق 23/5/2006 م (آخر تحديث) الساعة 18:56 (مكة المكرمة)، 15:56 (غرينتش)

برلسكوني يعود للرياضة بعد هزيمته السياسية (رويترز-أرشيف)


أعلن رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني اليوم نيته في استعادة منصب رئيس نادي ميلان لكرة القدم الذي تخلى عنه عندما وصل إلى الحكم عام 2001 منعا لحدوث صراع في المصالح.

وقال برلسكوني في برنامج تلفزيوني "في غضون أيام قليلة "سيكون لدينا رئيس جديد لنادي ميلان، هو أنا شخصيا، بعد أن انتفى موضوع صراع المصالح لأني لم اعد رئيسا للوزراء".

وأضاف أنه قبل فترة وجيزة كان يتسلم مسؤولية الحكومة، أما الآن فإنه زعيم المعارضة وسيكون الرئيس المستقبلي لنادي ميلان.

يشار إلى أن برلسكوني وهو أحد عمالقة الإعلام الإيطالي قد ترك منصبه رئيسا لميلان بعدما أصبح رئيسا لوزراء إيطاليا عام 2001، لكنه فقد منصبه في أبريل/ نيسان الماضي عندما تعرض ائتلاف الوسط اليميني للهزيمة بفارق بسيط في الانتخابات العامة.

ويتولى نائب الرئيس أدريانو غالياني حاليا الإشراف على إدارة النادي، وهو يشغل في الوقت نفسه رئيس رابطة الأندية المحترفة الإيطالية لكرة القدم، لكن أنباء صحفية قالت إنه قد يترك المنصب بعد ورود اسمه على لائحة المتورطين في الفضيحة التي هزت الكرة الإيطالية أخيرا.

من جانبه نفى غالياني استقالته بقوله "لن أستقيل، لأن من يفعل ذلك في هذا البلد يعد مذنبا، ولا أشعر بأني مذنب بالمرة", مضيفا أنه كان دائما يقوم بأعمال جيدة من أجل الرابطة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة