رهى.. أول سعودية تبلغ قمة إيفرست   
السبت 9/7/1434 هـ - الموافق 18/5/2013 م (آخر تحديث) الساعة 21:47 (مكة المكرمة)، 18:47 (غرينتش)
قمة إيفرست (وسط الصورة) يبلغ ارتفاعها حوالي تسعة آلاف متر فوق سطح البحر (الأوروبية)
دونت السعودية رهى محرق اسمها اليوم بأحرف من ذهب عندما تمكنت من بلوغ إيفرست أعلى قمة في سلسلة جبال الهملايا، لتكون أول سعودية تحقق هذا الإنجاز في بلد أتاح قبل فترة وجيزة فقط للنساء ممارسة أنواع محددة من الرياضة.

وفي تصريح لوكالة الصحافة الفرنسية قال والدها "صعدت إلى قمة إيفرست الثامنة والنصف صباحا.. تواصلنا معها قبل ساعات وكانت مجهدة تماما، ومن الصعب التحدث إليها، لكنها عبرت عن شعورها بسعادة عارمة، ونحن سعيدون جدا بإنجازها لأن الأمر ليس بهذه السهولة".

وأضاف أن رهى -التي تخرجت من الجامعة الأميركية في الشارقة- "غادرت السعودية يوم الثالث من الشهر الماضي وتلقت العديد من التدريبات".

وتصنف قمة إيفرست -الذي يقع على حدود التبت ونيبال وشمال الهند- كأعلى قمة في العالم، ويبلغ ارتفاعها حوالي تسعة آلاف متر فوق سطح البحر.

وأكد والد رهى أن هدفها كان "اعتلاء أعلى سبع قمم في العالم، وقد اعتلت فعلا خلال سنة ونصف قمما في أوروبا وروسيا وأيضا جبل كليمانجارو في تنزانيا، وبلغت أيضا أعلى قمة في القطب الجنوبي وأعلى قمة جبل في الأرجنتين، والآن إيفرست".

وأوضح أن رهى "تحلم بتحقيق ذاتها وإثبات قدرتها على تحمل المصاعب بالعزم والإصرار، وأنها قادرة على التحمل والصبر لأنها تعتقد بأن الإنسان يستطيع الانتصار على نفسه".

بدورها، قالت رئيسة نادي كرة السلة للفتيات في جدة لين المعينا لوكالة الصحافة الفرنسية إن رهى أصبحت أول سعودية تتسلق قمة إيفرست، لأن السعوديات الخمس اللواتي توجهن إلى الهملايا قبل أعوام تمكنّ فقط من الوصول إلى قمة لا يتجاوز ارتفاعها خمسة آلاف متر.

يذكر أن السعودية خففت من حظر مشاركة النساء في عدد من الرياضات، إذ اشترطت خلال مشاركة سعوديتين في أولمبياد لندن الصيف الماضي بألعاب القوى والجودو "ارتداء زي شرعي مناسب وموافقة ولي أمر اللاعبة وحضوره معها وعدم وجود اختلاط بالرجال في اللعبة".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة