حرائق كاليفورنيا تتسع مسجلة خسائر كبيرة   
السبت 1435/7/19 هـ - الموافق 17/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 2:15 (مكة المكرمة)، 23:15 (غرينتش)

اتسعت حرائق كاليفورنيا وتسببت في تدمير مساحات واسعة وإجلاء نحو 125 ألفا من السكان, كما عثر رجال الإطفاء على جثة رجل محروقة بمخيم متنقل أحاطت به النيران, وهي أول حالة وفاة تسجل بسبب الحرائق.

وكانت النيران قد امتدت بشكل مفاجئ قرب المنازل، الأمر الذي دفع إلى إصدار أوامر بإجلاء السكان من منازلهم، كما أعلن حاكم كاليفورنيا جيري براون حالة الطوارئ لحشد الموارد لمكافحة هذه الحرائق.

وتسببت أعمدة الدخان بصعوبة في الرؤية على مساحات واسعة خلال الأيام السابقة إلا أن هدوء الرياح وانخفاض درجات الحرارة نسبيا الجمعة سمحا لرجال الإطفاء باستئناف عملهم وبإنعاش الآمال بالعودة إلى المنازل.

وكان حائط من النيران ارتفاعه عشرات الأمتار يتقدم نحو منطقة على تلال قرب سان دييغو الخميس، مما هدد بتدمير منازل بينما توجد ثمانية حرائق أخرى كبيرة مشتعلة في جنوب كاليفورنيا وأدت الى إجلاء الآلاف من السكان من بيوتهم.

وأظهرت لقطات مصورة حريقا يتقدم بسرعة محرقا الأشجار ويتوسع مع تحركه على منحدر في اتجاه سان ماركوس، وهي منطقة على التلال تبعد 48 كيلومترا إلى الشمال من سان دييغو.

وتأتي الحرائق المدمرة بعدما دخلت كاليفورنيا ذروة موسم حرائق الغابات وسط واحد من أسوأ موجات الجفاف في الولاية على الإطلاق.

ويخشى مسؤولو مكافحة الحرائق من أن يوفر الجفاف بيئة مواتية لعام من حرائق الغابات الخطيرة في الولاية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة