كتاب يفضح أسرة بوش ويتصدر قائمة الكتب   
الاثنين 1425/8/19 هـ - الموافق 4/10/2004 م (آخر تحديث) الساعة 8:02 (مكة المكرمة)، 5:02 (غرينتش)
الكتاب تحدث عن أسرار أسرة بوش (رويترز-أرشيف)
أثار كتاب جديد حول أسرة بوش فضيحة كبيرة منذ صدوره أمس، وذلك قبل أقل من 50 يوما على الانتخابات الأميركية.
 
وأكدت مولفة الكتاب "كيتيي كيلي" أن الرئيس الأميركي جورج بوش كان قد تعاطى الكوكايين في كامب ديفد في الفترة الذي كان أبوه فيها رئيسا.
 
وترسم المؤلفة التي تبلغ من العمر 62 عاما صورة سلبية لأسرة بوش على مدى ثلاثة أجيال وتتهمها باستخدام نفوذها على نطاق واسع لصنع ثروتها.
 
وأثار كتاب "العائلة: القصة الحقيقية لأسرة بوش" الذي تصدر لائحة الكتب الأكثر مبيعا في الولايات المتحدة على موقع "amazon.com" على الإنترنت، البالغ عدد صفحاته 700 صفحة، رد فعل عنيفا من البيت الأبيض الذي رأى فيه "ادعاءات كاذبة ودنيئة، دفعت حتى صحف الإثارة إلى التعبير عن اشمئزازها منه".
 
وأعلن البيت الأبيض في بيان أمس أن تاريخ نشر الكتاب أختير لأسباب سياسية، وتابع أن "نقص المصادر التي تتمتع بالمصداقية والتاريخ الطويل لمؤلفته المعروفة بادعاءاتها الخاطئة ضد أميركيين كبار من بينهم الرئيس رونالد ريغان وزوجته".
 
ودافعت كيلي عن نفسها على شبكة (NBC) الأميركية قائلة إن السبب الذي يجعل الكتاب يبدو سلبيا هو أن الجمهور كون صور مفبركة عن هذه الأسرة منذ سنوات", مؤكدة أن "لكل أسرة جوانب إيجابية وأخرى سلبية". 
 
يذكر أن كيلي نشرت عدة كتب مثيرة للجدل عن نانسي ريغان وإليزابيث تايلور وفرانك سيناترا والأسرة الملكية في بريطانيا".
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة