عشرات القتلى بهجوم انتحاري استهدف موكب عزاء بديالى   
الخميس 1429/4/12 هـ - الموافق 17/4/2008 م (آخر تحديث) الساعة 13:54 (مكة المكرمة)، 10:54 (غرينتش)
ضحايا تفجير انتحاري في بعقوبة كبرى مدن ديالى (الفرنسية-أرشيف)

قالت الشرطة العراقية إن نحو خمسين شخصا قتلوا وأصيب ثلاثون آخرون في تفجير انتحاري بحزام ناسف استهدف مجلس عزاء في بلدة البو محمد قرب ناحية العظيم بشمال محافظة ديالى شمال شرق بغداد.
 
وأوضح ضابط بالشرطة أن "التفجير استهدف عزاء شخصين من عناصر الصحوة قتلا قبل يومين".
 
وأضاف أن الأجهزة الأمنية فرضت طوقا حول موقع التفجير، كما قامت سيارات الإسعاف بنقل المصابين إلى المستشفيات القريبة.
 
اعتقال بالبصرة
على صعيد آخر قالت الشرطة العراقية إن وكيل مدير توزيع كهرباء المنطقة الجنوبية اعتقل خلال مداهمة شمال مدينة البصرة حيث تجري عملية عسكرية منذ أواخر الشهر الماضي.
 
وقال مصدر في شرطة البصرة إن قوة من الجيش العراقي اعتقلت المهندس عدي عواد كاظم الأربعاء في منطقة العزير شمال البصرة، دون إعطاء مزيد من التفاصيل.
 
وأطلقت الحكومة العراقية عملية صولة الفرسان في 25 آذار/مارس "لملاحقة العناصر الخارجة عن القانون" وبينهم مليشيات شيعية.
 
وقتل المئات خلال المواجهات التي انتهت بسيطرة القوات الحكومية على وسط البصرة وموانئها، ولا تزال عمليات الدهم مستمرة في الأحياء الشمالية والشرقية الفقيرة المكتظة التي تشكل أبرز معاقل مليشيات جيش المهدي التابعة للتيار الصدري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة