إيران تستدعي القائم بالأعمال السعودي بعد إعدام النمر   
السبت 1437/3/23 هـ - الموافق 2/1/2016 م (آخر تحديث) الساعة 19:58 (مكة المكرمة)، 16:58 (غرينتش)

نددت إيران اليوم بإعدام السعودية رجل الدين الشيعي نمر النمر، واستدعت القائم بالأعمال السعودي في طهران للاحتجاج، كما صدرت إدانات عن حزب الله اللبناني وساسة عراقيين شيعة وجماعة الحوثي في اليمن.

واستدعت الخارجية الإيرانية الدبلوماسي السعودي لإبلاغه احتجاجها على إعدام النمر الذي كان من بين 47 شخصا تم تنفيذ الإعدام فيهم بعد إدانتهم قضائيا بتهم تشمل "اعتناق الفكر التكفيري، وتنفيذ أعمال قتل وتفجير وتحريض، والضلوع في هجمات إرهابية".

وكانت إيران كانت أول من أصدر رد فعل على هذه الأحكام، مستخدمة لهجة تصعيدية تجاه السعودية، حيث قال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية حسين أنصاري إن "السعودية تساند الإرهابيين وتعدم المناهضين للإرهاب"، ووصف عملية الإعدام بأنها تظهر "غياب الحكمة وانعدام المسؤولية".

من جهته، قال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي في البرلمان الإيراني حسين نقوي إن إيران تدين هذا العمل، وأضاف أن العالم الإسلامي ستكون له ردود فعل قوية تجاه هذه الخطوة السعودية، على حد تعبيره.

في السياق نفسه، طالب عضو مجلس خبراء القيادة في إيران أحمد خاتمي منظمة التعاون الإسلامي باتخاذ موقف واضح وحاسم من إعدام النمر، كما وصف إعدامه بأنه "جريمة شنيعة، وستكون محركا يشعل حركة مقدسة ضد النظام في السعودية".

وفي إطار الردود الإيرانية أيضا، قالت وكالة مهر للأنباء إن عشرات الطلاب تظاهروا اليوم في مدينة "قُم"، ونشرت الوكالة صورا للمتظاهرين وهم يحملون صور النمر.

الصدر حثّ الحكومة العراقية على عدم إعادة فتح السفارة السعودية ببغداد (أسوشيتد برس)

إدانات شيعية
وفي العراق، دعا مقتدى الصدر زعيم التيار الصدري اليوم إلى التظاهر في العراق والخليج احتجاجا على إعدام رجل الدين الشيعي السعودي، ودعا الحكومة العراقية إلى رفض إعادة فتح السفارة السعودية في بغداد.

من جهته، رأى رئيس الوزراء العراقي السابق نوري المالكي أن إعدام النمر "عمل طائفي". وكان المالكي عبّر في السابق عن مواقف عدائية تجاه الرياض.

وفي العراق أيضا، قال النائب في البرلمان العراقي عن ائتلاف دولة القانون الحاكم محمد الصيهود اليوم إن تنفيذ السعودية حكم الإعدام في نمر النمر "يُراد منه إذكاء الفتنة بين السنة والشيعة"، و"إشعال المنطقة وخلق أزمة جديدة إضافة إلى الأزمات التي تشهدها".

وفي لبنان، أدان حزب الله اللبناني إعدام النمر، مبينا أنه "اغتيال" و"جريمة نكراء". وكان المجلس الإسلامي الشيعي الأعلى في لبنان استنكر في وقت سابق إعدام نمر النمر، ووصفه بأنه "خطأ فادح، وإعدام للعقل والاعتدال والحوار".

من جهتها، نعت جماعة الحوثي في اليمن النمر، وقالت -في بيان- إن عملية إعدامه تمت بعد جلسات محاكمة صورية، حسب وصفها.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة