أرسنال يخطف فوزا من مانشستر ويحرز لقب الدوري الإنجليزي   
الخميس 1423/2/26 هـ - الموافق 9/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أحرز أرسنال لقب الدوري الإنجليزي لكرة القدم مساء الأربعاء إثر فوزه على غريمه التقليدي مانشستر يونايتد حامل اللقب 1-صفر بحضور 68 ألف متفرج في مباراة مؤجلة جرت في عقر دار الأخير (ملعب أولد ترافورد).

وبهذا الفوزن نال أرسنال الثنائية (لقبي الدوري والكأس) الثالثة في تاريخه بعد عامي 1971 و1998.

وسجل الفرنسي سيلفان ويلتورد هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 56، إثر استغلاله كرة مرتدة من مواطنه الحارس الدولي فابيان بارتيز إثر تسديدة للاعب الدولي فريديريك ليونغبرغ.

كان أرسنال, الذي توج بطلا لمسابقة الكأس السبت الماضي بفوزه على تشيلسي 2-صفر في المباراة النهائية, بحاجة إلى التعادل ليتوج بطلا لكنه انتزع فوزا ثمينا رفع رصيده إلى 84 نقطة بفارق ثماني نقاط عن مانشستر يونايتد الذي خرج خالي الوفاض هذا الموسم بعد إقصائه في مسابقتي الكأس وكأس الرابطة المحليتين ونصف نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

وهذه هي المرة الأولى التي يخرج فيها مانشستر يونايتد خالي الوفاض منذ عام 1998 عندما أحرز أرسنال الثنائية أيضا.

ونجح أرسنال في انتزاع اللقب على أرض منافسه، واضعا حدا لسيطرته على اللقب في السنوات الثلاث الأخيرة حارما إياه من التتويج للمرة الرابعة على التوالي في تاريخه, وهو إنجاز لم يحققه أي فريق في الدوري الإنجليزي, كما أن الفريق اللندني ثأر لخسارته الفادحة على الملعب نفسه الموسم الماضي 1-6, وبات بالتالي أول فريق لم يخسر خارج أرضه طوال الموسم في تاريخ بطولة الدوري الإنجليزي, علما بأن برستوت نورث إند نجح في ذلك عام 1889 ولم يمن بأي هزيمة في 11 مباراة خارج أرضه, لكن المقارنة لا تجوز حاليا بعد مرور قرن، خاصة أن كل فريق في الدرجة الممتازة يلعب 19 مباراة خارج أرضه.وهو اللقب الثاني عشر لأرسنال في الدوري والثاني في غضون أربعة أعوام.

من جهته تراجع مانشستر يونايتد إلى المركز الثالث تاركا المركز الثاني المؤهل مباشرة إلى مسابقة دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل لليفربول الذي تغلب على ضيفه بلاكبيرن 4-3 في مباراة مؤجلة من الأسبوع نفسه.

ترتيب فرق الصدارة

الفريق

النقاط

أرسنال

84

ليفربول

77

مانشستر يونايتد

76

نيوكاسل

71

تشيلسي

64

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة