كراكاس تعلن ارتفاع إنتاج النفط الفنزويلي   
الأربعاء 1423/10/28 هـ - الموافق 1/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

فنزويليون في طابور عند محطة للوقود (أرشيف)
أعلن وزير الطاقة الفنزويلي رافاييل راميريز أن إنتاج البلاد من النفط بلغ أمس 800 ألف برميل في اليوم محققا زيادة طفيفة مقارنة مع كمية 600 إلى 700 ألف برميل التي أعلنتها الحكومة يوم السبت الماضي.

وقال وزير الطاقة في كلمة بثتها الإذاعة والتلفزيون في اليوم الثلاثين للإضراب العام "لدينا في الوقت الراهن إنتاج نفطي يفوق الـ800 ألف برميل يوميا ونأمل إنتاج 1.2 مليون في الأسبوع المقبل".

من جانبه وصف الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز منظمي الإضراب العام بأنهم مجرمون وخونة وأكد ثقته في هزيمتهم، مشيرا إلى أن إنتاج البلاد من النفط سيعود قريبا إلى معدلاته الطبيعية. جاء ذلك في خطاب ألقاه الرئيس شافيز في مصفاة غواراغواو للنفط على بعد 220 كلم شرقي العاصمة كراكاس وجه فيه الشكر للبرازيل مشيدا أيضا بالشعب والزعيم الكوبي فيدل كاسترو لدعمهما له.

وكانت المعارضة الفنزويلية اعتبرت أمس أن الإنتاج النفطي لا يتجاوز في الوقت الراهن 150 ألف برميل يوميا. وقال خوان فرنانديز أحد قادة المعارضة والمتحدث باسم مسؤولين في الشركة الوطنية للنفط الفنزويلي الذين ينفذون الإضراب، "يؤسفني أن أعلن أن إنتاج النفط الخام بلغ 150 ألف برميل في اليوم منها 35 ألفا أنتجت في شرق البلاد و115 ألفا في الغرب".

وأكدت المعارضة عزمها مواصلة الإضراب العام الذي دعت إليه منذ مطلع الشهر الماضي والمضي قدما في معركتها ضد الرئيس شافيز. وقال كارلوس أورتيغا رئيس كبرى النقابات التي تقود الإضراب في المؤتمر الصحفي اليومي للمعارضة إن الإضراب سيستمر وسيمضي حتى تتحقق نتيجته النهائية وهي استقالة شافيز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة