ناشط مصري يتهم الحكومة بتشويه صورة المعارضة   
الخميس 1427/7/2 هـ - الموافق 27/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:31 (مكة المكرمة)، 21:31 (غرينتش)

أنصار كفاية يعرضون صورا لتعذيب معتقلين على يد السلطات (الأوروبية-أرشيف)

اتهم معارض مصري حكومة بلاده بالقيام بحملة تشويه ضد المظاهرات المطالبة بالديمقراطية.

وقال الناشط في حركة كفاية محمد الشرقاوي الذي أمضى الأشهر الثلاثة الماضية في السجن إن هذه الحملة الحكومية المترافقة مع اعتقالات واسعة للمتظاهرين أخذت تؤتي ثمارها، لكنه تعهد بمواصلة الاحتجاجات.

وأوضح الشرقاوي في مقابلة مع رويترز بعد أسبوع من خروجه من سجن ليمان طره أن من بين أمثلة هذه الحملة اتهام بعض رموز المعارضة بتلقي تمويل من الخارج أو أنهم شيوعيون أو متطرفون، مشيرا إلى أن هذه الحملة نجحت نوعا ما في التأثير سلبا على المعارضة.

وكانت الشرطة المصرية اعتقلت الشرقاوي أثناء مشاركته في تظاهرة مطالبة بالإصلاح في مايو/أيار الماضي ووجهوا له عدة تهم من بينها الإساءة للرئيس مبارك. وكان قد اعتقل قبل ذلك أيضا بعد مشاركته في تظاهرة للتضامن مع قضاة مصريين.

وأصبح المعارض المصري محط اهتمام وسائل الإعلام آنذاك عندما كشف في رسالة هربت من السجن ونشرت على مواقع الإنترنت بأنه تعرض للضرب والاعتداء الجنسي على يد سجانيه، وقال إن محاميه سيرفع دعوى ضد الشرطة بشأن هذه الانتهاكات. وقد نفت وزارة الداخلية المصرية اتهامات الشرقاوي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة