أفغانستان تعلن مقتل 24 من طالبان و7 من شرطتها   
الجمعة 1429/8/7 هـ - الموافق 8/8/2008 م (آخر تحديث) الساعة 14:59 (مكة المكرمة)، 11:59 (غرينتش)

مسؤول أفغاني أعلن مقتل 11 من مقاتلي طالبان بضربة جوية (الفرنسية-أرشيف)

أعلنت السلطات الأفغانية أنها قتلت 24 من مقاتلي حركة طالبان وجرحت آخرين، فيما قتل سبعة من رجال الشرطة في مواجهات متفرقة بثلاث ولايات في جنوب أفغانستان ووسطها.

وقال بيان لوزارة الداخلية الأفغانية "إن ثمانية متمردين قتلوا وأصيب سبعة آخرون في عملية نفذتها قوات الشرطة بولاية قندهار". وذكر البيان أن إقليم زاري التابع للولاية "جرى تطهيره تماما" ممن وصفهم البيان بالأعداء.

وفي ولاية هلمند المجاورة قال داود أحمدي المتحدث باسم الحاكم إن ضربة جوية استهدفت مقاتلي طالبان في منطقة مرجة أدت إلى مقتل 11 منهم.

وأشار المتحدث كذلك إلى مقتل سبعة من رجال الشرطة وإصابة اثنين في حادث منفصل نفذه مسلحون مجهولون في الولاية، في إشارة ضمنية إلى مقاتلي طالبان.

وفي ولاية غزة وسط البلاد قال مسؤولون حكوميون إن ثلاثة من مقاتلي طالبان قتلوا في هجوم شنته قوات الحكومة عليهم. وأوضح سيد إسماعيل جنغير المتحدث باسم الحاكم أن أحد مرافقي الأخير قتل في الهجوم.

جاءت هذه التطورات بعد يوم من مقتل ستة متمردين في هجوم استهدف قافلة تموين عسكرية للحلف الأطلسي، حسب ما أفاد المتحدث باسم الشرطة في هذه المنطقة عبد الرؤوف أحمدي.

رجل أمن يقتاد شخصا يشتبه بتورطه باختطاف عزيز الله (رويترز)
وأضاف المصدر نفسه أن خمسة عناصر من الشرطة كانوا يواكبون القافلة أصيبوا بجروح مع اثنين من المدنيين صودف وجودهما في المكان أثناء تبادل إطلاق النار الذي استغرق ساعتين.

تحرير مختطف
في سياق آخر قالت وكالة المخابرات إن قوات الأمن الأفغانية حررت رجل أعمال ألمانيا من أصل أفغاني في مداهمة الخميس بعد نحو أسبوعين من خطفه في العاصمة.

وقال نائب رئيس مديرية الأمن الوطني عبد الله للصحافيين إن مجموعة رجال مسلحين احتجزوا عزيز الله أثناء سيره إلى منزله من فندق يمتلكه في كابل.

وقال عبد الله إنه تم اعتقال ثلاثة رجال مسلحين في غارة قبل الفجر على منزل حيث كان عزيز الله محتجزا، مضيفا أن الخاطفين طالبوا بمبلغ ثلاثة ملايين دولار للإفراج عنه.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة