مصادر سعودية تنفي الإفراج قريبا عن معتقلين   
الأربعاء 1424/10/23 هـ - الموافق 17/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

عدد من المطلوبين كما ظهرت صورهم في صحيفة سعودية محلية ( رويترز)
نفى مصدر قريب من الوسطاء بين السلطات السعودية والمطلوبين أمنيا صحة ما تردد من أنباء عن إطلاق سراح 300 معتقل يشتبه في علاقتهم بما يسمى الإرهاب خلال الأيام القادمة، وأكد أن هذه الأنباء لا أساس لها من الصحة.

وقال المصدر الذي طلب عدم كشف اسمه إن "الاتصالات مازالت مستمرة لإقناع المطلوبين بتسليم أنفسهم للسلطات ووقف سفك الدماء".

وكان المحامي والناشط السعودي الشيخ محسن العواجي قال أمس للجزيرة إن حوالي 300 شخص من ضمن 900 معتقل في السجون السعودية للاشتباه في أن لهم صلات "بالإرهاب" يُتوقع أن يفرج عنهم في الأيام المقبلة لانتهاء التحريات الأمنية، مشيرا إلى أن المساعي التي تبذل بين السلطات السعودية والمطلوبين أمنيا متواصلة "لتقريب وجهات النظر وتفادي وقوع اعتداءات جديدة".

وأكدت السلطات السعودية أنها اعتقلت مئات المشتبه فيهم وذلك في إطار ملاحقتها لمنفذي هجومين بالرياض يومي 12 مايو/أيار و8 نوفمبر/تشرين الثاني الماضيين أوقعا 35 قتيلا.

وأطلقت لجنة مستقلة من أربعة من علماء الدين مبادرة للتوسط بين السلطة والمسلحين لكن السلطات السعودية رفضت الحوار مع "المتشددين" معتبرة أنهم يسعون للإطاحة بالنظام.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة