استشهاد مصور الجزيرة علي الجابر   
السبت 1432/4/8 هـ - الموافق 12/3/2011 م (آخر تحديث) الساعة 22:29 (مكة المكرمة)، 19:29 (غرينتش)

  الجابر استشهد بعد تعرض فريق القناة لكمين مسلح قرب بنغازي (الجزيرة)

استشهد الزميل علي حسن الجابر رئيس قسم التصوير في قناة الجزيرة في كمين تعرض له فريق القناة في منطقة الهواري جنوب غرب مدينة بنغازي، كما أصيب مراسل الجزيرة ناصر الهدار بجروح جراء إطلاق النار الكثيف عليهم.

وقال مراسل الجزيرة في بنغازي بيبه ولد امهادي إنه كان إلى جوار الشهيد, مشيرا إلى أن الجابر أصيب بثلاث رصاصات أودت بحياته, حيث فشلت جهود إسعافه.

بدوره قال المدير العام لشبكة الجزيرة وضاح خنفر إن الجزيرة لن تسكت على هذه الجريمة وستلاحق مرتكبيها قانونيا وجنائيا.

كما قال إن الزميل علي الجابر تم اغتياله نتيجة حملة تحريض غير مسبوقة من جانب النظام الليبي على الجزيرة والعاملين فيها.

وقال خنفر إن الزميل استشهد وهو يؤدي واجبه, مشددا على أن الجزيرة لن تتراجع عن أداء رسالتها, مهما كلفها ذلك من ثمن.

وقدم خنفر العزاء لعائلة الشهيد علي الجابر ولزملائه ولكافة مشاهدي الجزيرة.
يشار إلى أن علي الجابر, قطري الجنسية وهو من مواليد عام 1955, وحاصل على بكالوريوس وماجستير في التصوير السينمائي بأكاديمية الفنون في القاهرة.

عمل مديرا لمكتب سي أن بي سي العربية بالدوحة, ومشرفا للجنة الأولمبية الأهلية من 2002 إلى 2005. وكان رئيس قسم التصوير في تلفزيون قطر لأكثر من عشرين عاما.

وقد أنجز الشهيد المصوّر خلال حياته المهنية عدّة أفلام تسجيلية منها فيلم عن قطر وعن الكويت بعنوان "محنة وابتلاء". كما عرف عن الزميل علي الجابر تفانيه في عمله وتعاونه. رحم الله فقيد الجزيرة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة