براءة طبيب باكستاني وشقيقه اعتقلا بتهمة الانتماء للقاعدة   
الثلاثاء 1424/4/4 هـ - الموافق 3/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الطبيب أحمد جواد خواجة وشقيقه أحمد ناويد بعد إطلاق سراحهما أمس (الفرنسية)

أعلنت الشرطة الباكستانية إطلاق سراح طبيب باكستاني وشقيقه كانا قد اعتقلا قبل ستة أشهر بتهمة إيواء قادة من تنظيم القاعدة, أمس الاثنين في لاهور شرقي باكستان بأمر من المحكمة العليا التي أعلنت أن اعتقالهما غير قانوني.

وقال ضابط كبير في شرطة لاهور إن "الطبيب أحمد جواد خواجة وشقيقه أحمد ناويد قد أطلق سراحهما، وتلقينا الأمر بمرافقتهما إلى منزلهما". وأكد محاميهما عملية إطلاق سراحهما.

وكانت المحكمة العليا طلبت من الحكومة "بذل جميع الجهود" من أجل إطلاق سراح الشقيقين طبقا لتعليمات لجنة قضائية فدرالية قررت السبت أنه لا يمكن تمديد اعتقالهما بسبب عدم وجود أدلة لمحاكمتهما على التهم الموجهة إليهما.

وكان الأخوان خواجة قد اعتقلا في ديسمبر/ كانون الأول الماضي بعد مداهمة الشرطة لمنزلهما في لاهور.

وكانت وزارة الداخلية الباكستانية تتهمهما بإيواء ما لا يقل عن أربعة من عناصر القاعدة يتحدرون من شمال أفريقيا وأمرت باعتقالهما وفقا للمادة 1952 من قانون الأمن الداخلي.

ويمكن تمديد عملية الاعتقال بموجب هذه المادة كل ثلاثة أشهر ولكن بموافقة لجنة فدرالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة