جرحى بينهم أطفال بغارات جديدة على غزة   
الخميس 1437/7/29 هـ - الموافق 5/5/2016 م (آخر تحديث) الساعة 10:15 (مكة المكرمة)، 7:15 (غرينتش)

أفاد مراسل الجزيرة بأن مقاتلات إسرائيلية شنت ثلاث غارات جديدة في قطاع غزة، وقد أسفر القصف الإسرائيلي عن إصابة ثلاثة أطفال ورجل من عائلة واحدة في حي جنوب شرق مدينة غزة، وقال الجيش الإسرائيلي إن الغارات استهدفت أربعة مواقع لـ حركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وذكر مراسل الجزيرة في غزة وائل الدحدوح أن سلسلة غارات جديدة استهدفت فجر اليوم موقعا لـ سرايا القدس الجناح العسكري لـ لحركة الجهاد الإسلامي، وآخر لكتائب القسام الجناح العسكري لحماس.

كما استهدف القصف الإسرائيلي أرضا زراعية شرقي حي التفاح شمال شرق غزة، فضلا عن ورشة لصيانة آبار المياه في منطقة حي الزيتون شرقي غزة.

إصابات متوسطة
وأوردت وكالة الصحافة الفرنسية أن ثلاثة أطفال ورجلا من عائلة واحدة أصيبوا في الغارات الجديدة، ونقلت عن مصادر طبية أن المصابين الأربعة جميعهم من عائلة حسنين، وقد أصيبوا بشظايا أثناء قصف طائرات الاحتلال ورشة حدادة في حي الزيتون جنوب شرق مدينة غزة.

ووصفت المصادر حالة المصابين بأنها بين المتوسطة والطفيفة، وقد نقلوا إلى مستشفى الشفاء.

وقال متحدث باسم جيش الاحتلال إن سلاح الجو أغار للمرة الثانية فجر اليوم على أربعة مواقع لحركة حماس في شمال قطاع غزة، مشيرا إلى أن الغارات تأتي ردا على النيران التي استهدفت دورياتها العاملة على الحدود، والتي تكررت ست مرات مؤخرا، وتحمل إسرائيل حماس المسؤولة عن استهداف الدوريات.

غارات أمس
وسبق غارات اليوم قصف إسرائيلي أمس لمواقع استطلاع متقدمة للمقاومة بالمناطق الحدودية لقطاع غزة، وكانت تلك المناطق تشهد توغلات لآليات وحفارات إسرائيلية، وهو ما استفز المقاومة التي أطلقت عليها قذائف الهاون. ولم تعلن أي جهة المسؤولية عن هذا الإطلاق.

وأشارت مصادر فلسطينية إلى أن غارات أمس لم تخلف خسائر بشرية ولكنها ألحقت أضرارا بالأماكن المستهدفة، وهي مناطق متاخمة للسياج الحدودي مع إسرائيل.

وقد أنذرت كتائب القسام قوات الاحتلال بأن تغادر قطاع غزة فورا، وقالت إنها لن تسمح باستمرار العدوان. وأوضحت القسام في بيان أن التوغل الإسرائيلي داخل حدود القطاع تجاوزٌ واضحٌ لاتفاق التهدئة عام 2014، ويعد عدوانا جديدا على القطاع.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة