دعوة دولية لاستئناف فوري لمباحثات توحيد قبرص   
الجمعة 1424/10/25 هـ - الموافق 19/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

معظم القبارصة الأتراك يؤيدون انضمام قبرص إلى الاتحاد الأوروبي كدولة موحدة (الفرنسية)
دعا مجلس الأمن الدولي إلى استئناف فوري لمحادثات إعادة توحيد قبرص, قائلا إن الانتخابات التي جرت مؤخرا أظهرت أن معظم القبارصة الأتراك يؤيدون انضمام قبرص إلى الاتحاد الأوروبي في مايو/ أيار 2004 كدولة موحدة.

وقال بيان للمجلس قرأه رئيس مجلس الأمن للشهر الحالي السفير البلغاري ستيفان تاروف إن أعضاء المجلس يدعون القبارصة الأتراك وجميع الأطراف المعنية، إلى تقديم دعم قوي لجهود الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان الذي يدعم عملية إعادة توحيد قبرص واستئناف فوري للمحادثات على أساس مقترحاته.

ومنذ عام 1974 وقبرص مقسمة إلى جمهوريتين على أساس عرقي: إحداهما للقبارصة اليونانيين التي تحظى باعتراف دولي والأخرى للقبارصة الأتراك التي تعرف باسم جمهورية شمال قبرص والتي لا تعترف بها سوى تركيا.

وتستند محادثات إعادة توحيد الجزيرة إلى خطة قدمها أنان في مارس/ آذار. وتلقي المنظمة الدولية باللوم على زعيم القبارصة الأتراك رؤوف دنكطاش في عرقلة تسوية النزاع. ويأمل دبلوماسيون أوروبيون وأميركيون أن تفرض انتخابات شمال قبرص الأحد ضغوطا جديدة على دنكطاش للعودة إلى طاولة التفاوض.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة