الرئيس النيجيري يعترف بفشل حكومته   
الاثنين 1422/7/14 هـ - الموافق 1/10/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

أولوسيغون أوباسانجو
اعترف الرئيس النيجيري أولوسيغون أوباسانجو بأن إدارته فشلت حتى الآن في مقاومة الفقر ووضع حد للعنف في البلاد، جاء ذلك في خطاب ألقاه بمناسبة الاحتفالات بالذكرى الواحدة والأربعين لاستقلال نيجيريا.

وبعد عامين في السلطة أعقبت 15 عاما من الحكم العسكري قال الرئيس النيجيري إن حكومته عملت بجد لتحسين الأمن وتنمية الاقتصاد لسكان البلاد البالغ عددهم نحو 120 مليون نسمة ولكنها واجهت تحديات كبيرة، "فالصناعة لاتزال ضعيفة والتضخم يتزايد".

وعزا أوباسانجو الأسباب إلى الأوضاع التي كانت سائدة قبل توليه الحكم في عام 1999 وقال إنه توقع منذ البداية أن تكون التحديات كبيرة خاصة بعد "التدهور المريع في البنية التحتية للبلاد وفي القيم والأخلاق لدى المجتمع النيجيري.. كان كل شيء منهارا تقريبا".

لكن الرئيس النيجيري تحدث عن بعض الإنجازات التي تحققت في عهده مثل "التطور في مجال الاتصالات والاستثمار في الطاقة الكهربائية ونجاح سياسة الخصخصة في بعض القطاعات الحكومية والتحقيق والفصل في قضايا الفساد العام".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة