الإيطالي باجيو يؤكد اعتزاله في نهاية الموسم   
الاثنين 23/1/1425 هـ - الموافق 15/3/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

باجيو تألق في تسجيل الأهداف خاصة من الركلات الحرة (رويترز-أرشيف)

أكد النجم الإيطالي الشهير روبرتو باجيو لاعب نادي بريشيا أنه يعتزم اعتزال كرة القدم نهاية الموسم الحالي ليضع نهاية لمسيرة حافلة جعلت منه أحد أفضل اللاعبين في تاريخ كرة القدم الإيطالية.

وجاءت تصريحات باجيو عقب تسجيله هدفا في مباراة فريقه مع بارما ضمن المرحلة الخامسة والعشرين للدوري الإيطالي والتي انتهت بالتعادل 2-2، ليصبح اللاعب الدولي السابق خامس لاعب في تاريخ الكرة الإيطالية يسجل 200 هدف أو أكثر في مباريات الدوري بعد سيلفيو بيولا وغونار نوردال وخوسيه التافيني وجوزيبي مياتزا.

وعبر باجيو (37 عاما) عن حزنه لقرار الاعتزال الصعب خاصة أنه مازال مستمرا في تسجيل الأهداف، لكنه قال إن الإصابات التي يعاني منها جعلته يتخذ هذا القرار بشكل نهائي.

وواجه باجيو الذي انتقل إلى صفوف بريشيا عام 2000 قادما من إنتر ميلان, الأمرين في الموسم الماضي بسبب العمليات الجراحية الكثيرة التي خضع لها في ركبته اليمنى وكذلك بسبب آلام في ظهره.


باجيو سجل 200 هدف في الدوري الإيطالي (الجزيرة نت)

مسيرة حافلة
ويعتبر باجيو من أفضل اللاعبين الذين أنجبتهم الملاعب الإيطالية، وقد دافع عن ألوان 7 أندية طيلة 21 عاما, حيث بدأ مع فريق فيتشنزا في الدرجة الثالثة عام 1982 ثم انضم إلى فيورنتينا ولعب معه 4 مواسم (1985-1990) قبل أن ينتقل إلى يوفنتوس مقابل 11.3 مليون يورو، في أغلى صفقة في العالم في ذلك الوقت ولعب معه من 1990 إلى 1995، ثم انضم إلى ميلان من 1995 إلى 1997 وبولونيا (1997-1998) ثم إنتر ميلان (1998-2000) قبل أن يستقر أخيرا في نادي بريشيا.

وبدأ باجيو مسيرته الدولية عام 1982 وسجل 27 هدفا في 55 مباراة وشارك في نهائيات كأس العالم ثلاث مرات أعوام 1990 و1994 و1998.

وأحرز باجيو لقب أفضل لاعب في أوروبا والعالم عام 1993 ولقب كأس الاتحاد الأوروبي في العام ذاته, ثم نال لقب بطل الدوري الإيطالي مرتين عامي 1995 و1996 وكأس إيطاليا عام 1995.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة