الإفراج بكفالة عن صحفي يمني أعاد نشر الرسوم المسيئة   
الأحد 1427/11/6 هـ - الموافق 26/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:18 (مكة المكرمة)، 21:18 (غرينتش)

يمنيون أثناء احتجاج على الرسوم المسيئة للرسول صلى الله عليه وسلم (الجزيرة-أرشيف)
أفرجت السلطات اليمنية بكفالة عن صحفي بعد الحكم عليه بالسجن لمدة عام بسبب إعادة نشر الرسوم المسيئة للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) في وقت سابق من هذا العام.

وقال مسؤولون قضائيون إن رئيس تحرير صحيفة الرأي العام أطلق سراحه من السجن، وإن محاميه سيتقدم بطلب استئناف غدا الأحد.

وأدين كمال العلفي بالإساءة للنبي محمد (صلى الله عليه وسلم) وصدر أيضا حكم بإغلاق صحيفته لمدة ستة أشهر.

وكان المفرج عنه برر إعادة نشر الرسوم بالقول إنه سعى بذلك لزيادة الوعي بين اليمنيين تجاه ما نشر بالصحافة الدانماركية، وليس للإساءة للمسلمين.

ويواجه رئيسا تحرير مطبوعتين أخريين هما يمن أوبزرفر والحرية، اتهامات مماثلة، إلا أن رئيس الجمهورية علي عبد الله صالح وعد بإلغاء أحكام السجن للصحفيين المدانين بانتهاكات في مجال النشر.

ونشرت الرسوم في بادئ الأمر بيومية دانماركية في سبتمبر/أيلول 2005 مما أثار احتجاجات بالعالم الإسلامي قتل فيها أكثر من خمسين فردا بآسيا وأفريقيا والشرق الأوسط.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة