رئيس كوريا الجنوبية يدعو لاستفتاء حول رئاسته   
الاثنين 1424/8/18 هـ - الموافق 13/10/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الرئيس الكوري الجنوبي يعرض الاستفتاء على رئاسته أمام البرلمان (رويترز)
دعا الرئيس الكوري الجنوبي روه مو هيون لإجراء استفتاء وطني حول أدائه في رئاسة الدولة واستعد لتقديم استقالته في حال فشله في الحصول على تأييد كاف من الناخبين.

وقال روه في خطاب بالجمعية الوطنية (البرلمان) اليوم إنه يرغب في تنظيم انتخابات رئاسية جديدة بالتزامن مع اقتراع تشريعي يوم 15 أبريل/ نيسان من العام المقبل في حال عدم حصوله على الثقة في الاستفتاء الذي اقترحه يوم 15 ديسمبر/ كانون الأول المقبل.

وأعرب عن استعداده لتقديم استقالته بعد ستين يوما في حالة فشله في الاستفتاء.

وكان روه (57 عاما) صرح الجمعة الماضية بأنه فقد "الشرعية الأخلاقية" في الحكم بعد اتهام القضاء لأحد كبار مستشاريه بتلقي رشوة من مجموعة اقتصادية كبرى في البلاد.

واتهم الادعاء شوي دو سول بالحصول على رشوة تبلغ حوالي مليون دولار من المجموعة المالية الكورية الجنوبية (SK CORP) لقاء تأمين امتيازات، لها لكن شوي نفى هذه الاتهامات.

ويعكس قرار روه سلسلة من الإخفاقات واجهها في حكمه الذي لم يكمل عامه الأول، إذ تعرض لانتقادات لإخفاقه في السيطرة على النقابات وتجنب انكماش اقتصادي. هذا بالإضافة إلى اتهامه بالفشل في التعامل مع الأزمة النووية لكوريا الشمالية.

وخسر الرئيس أيضا جزءا مهما من شعبيته في البرلمان بعد أن تخلى عنه حزبه الذي يمتلك 64 مقعدا لتتقلص قاعدته الانتخابية إلى 42 مقعدا فقط في مواجهة حزب المعارضة الذي يهيمن على 149 مقعدا من أصل 272.

يذكر أن شعبية روه انخفضت في الاستفتاءات من 80 إلى 30% منذ انتخابه في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة