اليميني الفرنسي جان ماري لوبين يدعم ترامب   
الأحد 1437/5/21 هـ - الموافق 28/2/2016 م (آخر تحديث) الساعة 21:16 (مكة المكرمة)، 18:16 (غرينتش)

أعرب الزعيم التاريخي السابق لليمين الفرنسي المتطرف جان ماري لوبين عن دعمه دونالد ترامب للفوز بترشيح الحزب الجمهوري لخوض الانتخابات الرئاسية الأميركية.

وفي تغريدة على تويتر كتب النائب الأوروبي ومؤسس حزب الجبهة الوطنية البالغ من العمر 87 عاما "لو كنت أميركيا لصوّت لدونالد ترامب، فليحفظه الرب".

وأثار ترامب في الآونة الأخيرة موجة جدل واسعة بسبب تصريحاته تجاه الهجرة والإسلام، خاصة مع دعوته إلى إغلاق الحدود الأميركية "مؤقتا" في وجه المسلمين.

كما أن لوبين "معروف باستفزازاته وتصريحاته العنصرية والمعادية للسامية".

وعلقت جريدة واشنطن بوست على تغريدة لوبين قائلة إن هذا التأييد مرده تقارب طرح الرجلين، حيث تلاحقهما تهم العنصرية والمعاداة للأجانب.

وأيدت هذا الطرح بالقول إن سياسات الحزب الذي أسسه لوبين تواجه استنكارا، خاصة دعوته لتشديد التواجد الأمني على الحدود بين الدول الأوروبية.

يشار إلى أن لوبين طردته ابنته مارين لوبين من حزب الجبهة الوطنية الفرنسية بعد أن خلفته في المنصب.

لكن طرد لوبين لم يغير كثيرا من سياسات الحزب، فما تزال سياساته تواجه استنكارا في فرنسا والدول الأوروبية.

ويواجه حزب الجبهة الوطنية الفرنسية تهما بتغذية المشاعر العنصرية ضد المسلمين والأجانب.

وأشارت واشنطن بوست تايمز إلى أن طرح هذا الحزب الفرنسي يتسق مع توجه ترامب، حيث دعا لإغلاق الحدود الأميركية أمام المسلمين وترحيل أكثر من مليوني مهاجر غير شرعي يقيمون بالولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة