وزير الدفاع الفرنسي يقلل من الخلافات داخل الناتو   
الاثنين 1422/12/5 هـ - الموافق 18/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

آلان ريشار
قلل وزير الدفاع الفرنسي آلان ريشار من أهمية الخلافات القائمة بين الدول الأعضاء بحلف شمال الأطلسي (الناتو) بشأن الحرب التي تقودها الولايات المتحدة لمكافحة ما يسمى بالإرهاب. جاء ذلك أثناء زيارة يقوم بها لأستراليا تستغرق يومين.

وقال ريشار للصحفيين في كانبيرا "إن أوروبا والولايات المتحدة تقيمان علاقات عسكرية بينهما منذ سنوات طويلة, أما فرنسا فتقيم مثل هذه العلاقات منذ مائتي عام"، وأضاف أن الخلافات -التي وصفها بالمؤقتة- بشأن السياسة التي يجب انتهاجها في مكافحة الإرهاب فلن تغير من هذه العلاقات.

ووافق وزير الدفاع الفرنسي على أن بعض تصريحات الرئيس الأميركي جورج بوش قد تتسبب بانقسام, إلا أنه قال "لقد قررنا جميعا المساهمة في الحرب ضد الإرهاب".

وفي السياق ذاته أعلن وزير الدفاع الأسترالي روبيرت هيل "أن المشاكل لاتزال قائمة في تحالف واسع يتضمن قوة عظمى إلا أن هذا التحالف مهم بالنسبة لنا".

وأضاف هيل أن هذه الأهمية لا تعني أن الحلفاء متفقون على كل الأمور مع الولايات المتحدة برغم المصلحة المشتركة التي تجمع دول الحلف والولايات المتحدة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة