إقالة عويطة من الإدارة الفنية لمنتخب القوى المغربي   
الأحد 26/3/1430 هـ - الموافق 22/3/2009 م (آخر تحديث) الساعة 1:24 (مكة المكرمة)، 22:24 (غرينتش)
عويطة يقال للمرة الثانية من إدارة
المنتخب المغربي (الفرنسية-أرشيف)
أقال الاتحاد المغربي لألعاب القوى العداء العالمي السابق سعيد عويطة من الإدارة الفنية للمنتخب المغربي.
 
وعزا عويطة هذه الإقالة إلى ما وصفه "بالأجواء المتوترة" وخلافاته مع بعض المسؤولين داخل الاتحاد.
 
وقال في تصريح صحفي "بدأت هذه الأجواء منذ تعيين مديرية للتكوين داخل الاتحاد المغربي، وهي لجنة قلصت من اختصاصاتي بصفتي المسؤول الأول عن الإدارة الفنية للمنتخب".
 
وأضاف "عينت في سبتمبر/أيلول الماضي من أجل تكوين العدائين، لكن بإحداث هذه اللجنة شعرت بأنهم يريدون إرغامي على الاستقالة".
 
وهاجم عويطة خصومه داخل الاتحاد المغربي قائلا "قلت لهؤلاء الأشخاص اتركوني أعمل في هدوء لما فيه مصلحة هذه الرياضة التي تشكل ثروة وطنية، لنعمل على تفادي القضاء على هذه الثروة".
 
من جهة أخرى اعترف مسؤول بالاتحاد المغربي في تصريح صحفي بأن العلاقات مع عويطة ليست جيدة. وكان الاتحاد قد عيّن عويطة مديرا فنيا للمنتخب يوم 3 سبتمبر/أيلول الماضي خلفا لمصطفى عوشار.
 
وجاء ذلك بعد النتائج المخيبة للعدائين المغاربة في دورة الألعاب الأولمبية في بكين واكتفائهم بنيل ميداليتين فقط الأولى فضية لجواد غريب في سباق الماراثون، والثانية برونزية لحسناء بنحسي في سباق 800م.
 
وسبق لعويطة أن شغل المنصب ذاته عام 1993، لكنه سرعان ما أقيل من منصبه في أكتوبر/تشرين الأول من العام ذاته.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة