انتخابات جزئية لمجلس الأمة بالجزائر   
السبت 1434/2/15 هـ - الموافق 29/12/2012 م (آخر تحديث) الساعة 23:29 (مكة المكرمة)، 20:29 (غرينتش)
مجلس الأمة يضم 144 عضوا يعين الرئيس 48 منهم (الأوروبية)

انطلقت في الجزائر انتخابات جزئية لتجديد نصف أعضاء مجلس الأمة (الغرفة الثانية) في البرلمان، يتم خلالها انتخاب 48 عضوا عن طريق الاقتراع غير المباشر في حين يعين رئيس الجمهورية 24 عضوا. بحسب ما أفادت به الإذاعة الجزائرية.

وبدأت الانتخابات في الساعة الثامنة صباحا (السابعة بتوقيت غرينتش) في مقرات الولايات (المحافظات) على أن تنتهي في الساعة السابعة مساء (السادسة بتوقيت غرينتش)، بمشاركة 342 مرشحا من بين المنتخبين الفائزين في الانتخابات المحلية التي جرت في 29 نوفمبر/تشرين الثاني.

وينتظر أن يعلن المجلس الدستوري النتائج النهائية للانتخابات خلال ثلاثة أيام.

ويتشكل مجلس الأمة -وهو الغرفة الثانية في البرلمان الجزائري- من 144 عضوا، يتم انتخاب ثلثيْ أعضائه (96 عضوا) بالاقتراع غير المباشر من قبل أعضاء 1541 مجلسا بلديا و48 مجلسا ولائيا على أساس عضوين عن كل ولاية، على أن يعين رئيس الجمهورية الثلث الآخر أي 48 عضوا.

ومن المتوقع أن يعلن الرئيس عبد العزيز بوتفليقة أسماء الأعضاء المعينين (24 عضوا من أصل 48) خلال الأيام القادمة، بحسب الصحافة الجزائرية.

وحدد الدستور مدة ولاية عضو مجلس الأمة بست سنوات، ويتم تجديد نصف عدد أعضاء المجلس من المنتخبين والمعينين كل ثلاث سنوات.

ويتنافس في هذه الانتخابات 12 حزبا يتقدمهم الحزبان الفائزان في الانتخابات المحلية الأخيرة، حزب جبهة التحرير الوطني والتجمع الوطني الديمقراطي.

وتكمن أهمية انتخابات مجلس الأمة في كون رئيس الغرفة الثانية في البرلمان يمارس مهام رئيس الجمهورية في حالة شغور المنصب بسبب المرض المزمن أو الاستقالة أو الوفاة، كما ينص على ذلك الدستور.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة