فدوى البرغوثي: ترشح مروان تحد للاحتلال   
الخميس 1425/10/27 هـ - الموافق 9/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 22:16 (مكة المكرمة)، 19:16 (غرينتش)

عبرت المحامية فدوى البرغوثي زوجة النائب الأسير مروان البرغوثي في حوار لها بصحيفة الوطن السعودية، عن ثقتها في فوز زوجها في الانتخابات الرئاسية الفلسطينية المقبلة.

 

"
مروان لن يسحب ترشيحه ويقول إن قراره هو تحد للاحتلال ولن يؤدي إلى انشقاق في فتح
"
البرغوثي/ الوطن السعودية
وذكرت فدوى أن هذا هو أيضا شعور زوجها
الأسير الذي أثار قراره ترشيح نفسه للانتخابات موجة من الجدل في صفوف حركة فتح التي ينتمي إليها، موضحة أنه أكد لها أنه "لن يسحب ترشيحه وأن قراره نهائي".

 

ونقلت عن البرغوثي قوله "سأخوض هذه المعركة حتى النهاية ولن أتراجع عن قراري وسأنتصر".

 

وساقت الكثير من المبررات التي حدت بزوجها للتراجع عن موقف سابق له بدعم مرشح فتح رئيس منظمة التحرير أبو مازن، ونقلت عنه قوله "وفاء للرئيس القائد البطل ياسر عرفات ولدماء الجرحى والشهداء وعذابات المعتقلين ولنهج الانتفاضة وآلام اللاجئين والشعب الفلسطيني والعزم على انتزاع الحرية والاستقلال وتحقيق السلام الحقيقي سأخوض هذه الانتخابات".

وأضافت فدوى أنه بعد تدارس الموضوع وبعد تلقيه آلاف الرسائل من
الكوادر الفتحاوية والشخصيات وأبناء الشعب الفلسطيني اتخذ قراره وقال "موقفي موقف وطني، فالموضوع ليس موضوع كرسي فلا يوجد كرسي أصلا في ظل الاحتلال، وإنني بقراري هذا لا أتحدى أحدا وإنما أتحدى الاحتلال وجرائمه والزنازين وكل من يريد أن يوصف انتفاضتنا بالإرهاب".

وأشارت إلى أن مروان يعتقد ويؤمن بأن قراره لن يؤدي إلى "انشقاق" في فتح، وأنه أكد لها أنه منذ البداية كان هناك نهجان داخل الحركة، الأول نهج اعتبر أن الانتفاضة هي الدمار على الشعب الفلسطيني وبأنها خطأ، والثاني اعتبر أنه لا سبيل للخلاص من الاحتلال إلا المفاوضات والمقاومة في آن واحد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة