بيغل 2 يخفق في الاتصال بالتلسكوب البريطاني   
السبت 1424/11/4 هـ - الموافق 27/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

من المحتمل أن يواجه المسبار مصاعب كبيرة قبل أن يهبط على سطح المريخ (الفرنسية)
أخفق الرجل الآلي الأوروبي بيغل 2 الذي كان يفترض أن يهبط على سطح المريخ, للمرة الثانية على التوالي, في الاتصال بتلسكوب جوردل بنك بالقرب من مانشستر (بريطانيا).

وأكد مسؤولون أنه لم تنجح عمليات المراقبة التي تمت ليلة أمس لالتقاط إشارة من بيغل 2 من قبل التلسكوب لوفل في مرصد جوردل بنك".

وكان المسبار الأميركي مارس أوديسي حلق مرتين في الموقع المحدد لوصول الرجل الآلي على سطح المريخ ولم يتمكن من التقاط إشارة من بيغل 2.

وهذه رابع محاولة لإجراء اتصال ببيغل 2 منذ وصوله المقرر في الساعة 2.54 ت غ الخميس إلى سطح المريخ.

وأثار الفشل في التقاط أي إشارة من بيغل 2 مخاوف بأن يكون المسبار الذي لا يزيد حجمه عن حجم مظلة مفتوحة قد لاقى مصير معدات أخرى كثيرة سبقته وانتهى بها الحال إلى خردة معدنية مبعثرة في أرجاء المريخ.

ومن المحتمل أن يواجه المسبار الكثير من المصاعب منها عواصف ترابية هائلة تجتاح سطح الكوكب. وفي حالة هبوط بيغل 2 بنجاح فإن أقصى مدة لتشغيله هي 180 يوما قبل أن يؤدي غبار المريخ وارتفاع الحرارة إلى تعطيله.

وتتضمن وحدة الهبوط أحدث أدوات لأخذ عينات من سطح الكوكب بحثا عن أدلة على إمكانية لوجود حياة هناك.

ورغم الغموض المحيط بمصير المسبار الأوروبي فقد أصر المسؤولون عن بيغل 2 على أن صمت رجلهم الآلي لا يعني فشل المهمة, وأشاروا إلى وجود احتمال هبوط ناجح لمختبرهم المصغر على سطح المريخ.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة