جولة في آراء القراء 14/5/2014   
الاثنين 1435/7/21 هـ - الموافق 19/5/2014 م (آخر تحديث) الساعة 21:44 (مكة المكرمة)، 18:44 (غرينتش)

لليوم الثاني على التوالي، يتواصل تفاعل قراء الجزيرة نت مع خبر (السيسي: ليس لي مع الإخوان خصومة أو ثأر). أكثر من مائة معلق عبّرت الغالبية العظمى منهم عن استيائها من تصريحات المرشح الرئاسي في مصر.

تعليق فيصل يختصر موقف الغالبية حيث كتب يقول "بعد كل هذه الاعتقالات وبعد هذا القتل والتنكيل والتعذيب وأحكام الإعدام، لا يزال المُشين يقول بأنه لا توجد خصومة ولا ثأثر! السؤال هنا ماذا كان سيفعل لو كانت هناك خصومة؟ هل سيبني لهم أفرانا!".

على صعيد آخر، استحوذ مقالان اثنان على اهتمام قراء الجزيرة نت.

في مقال جاء ضمن صفحة حقوق وحريات بعنوان (ووتش: "أدلة قوية" على استخدام دمشق الكيميائي) أراد المعلق قسام توجيه الأنظار إلى كارثة هي في رأيه أكثر قسوة من الأسلحة الكيميائية وكتب معلقا "يعني أنا لا أفهم.. المعارضة تقطع المياه على مدينة بأكملها. كارثة إنسانية بحلب. عمل أشنع من أي كيميائي...".

وشكك أكثر من معلق بالخبر، ورأى بلال أن "هذه الأخبار قديمة وهذه الفبركات لم يعد يصدقها أحد، فالجرعات التي تعطى للمسلحين لكي يستفيقوا لن تجدي نفعا، إنهم يهزمون وسوف يخسرون".

من جهته، تساءل أبو معاذ "ماذا ينتظر المجتمع الدولي ليتحرك ضد النظام السوري المجرم ليضع حدا لهذه الجرائم والمأساة التي يعيشها الشعب السوري المظلوم".

ويرى عبد الناصر حسن أن مصلحة أطفال سوريا وجيل المستقبل تكمن في "وقف إطلاق النار ووقف الحرب ووقف (الثورة) التي أصبحت عبئا على الشعب السوري...".

وفي خبر (اشتباكات "ضارية" باللاذقية وقصف ريف دمشق وحمص) علق ولد الخضراء قائلا "ينعم الكيان الصهيوني الغاصب برغد العيش والأمن المستتب منذ أن ابتليت أمة العرب بشتاء دموي ملعون وباعتراف المؤسسات المختصة تضاعفت أعداد المهاجرين اليهود لفلسطين وكذا مصادرة أراضي الفلسطينيين والبطش بهم وتدنيس الأقصى يوميا لأن الصهاينة متيقنون أن ثوار الناتو والمسلحين يستنزفون وينهكون الجيش السوري ومقدرات شعبه...".

ورد عليه Abu Hakim بالقول "إلى ولد الخضراء المحترم بالله عليك ماذا فعل نظامكم الطائفي وجيشه الدموي خلال سنوات حكمه غير تسليم الجولان لأحبابه الصهاينة وحفظ أمنهم ككلب حراسة أمين طوال السنين. وبالنسبة للفلسطينيين يكفيهم المذابح تلو المذابح التي أقامها لهم نظامكم الدموي في مخيمات لبنان...".

وكتب أبو عبد الله السوري متوعدا النظام السوري "الثورة مستمرة واستنزاف النظام العلوي مستمر أيضا ونحن لن نلقي السلاح حتى نحرر سورية بالكامل وغير ذلك هو كلام فارغ ومضيعة للوقت...".

ورد الموقع باسم (رجال الله) يقول "طبعا ستستمر الثورة على شاكلتك إلكترونيا خلف الحواسيب رعبا وخوفا وارتعادا من الجيش العربي السوري المفدى".

وغير بعيد، رحب أكثر المعلقين باستقالة المبعوث الأممي العربي إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي.

ويرى محمد أبو عمر أن "الإبراهيمي كعمرو موسى على سبيل المثال، من السياسيين العرب المعادين للربيع العربي. هؤلاء رجعيون إلى النخاع، يزدرون الديمقراطية في السر والعلن، ويقولون بتفوق النخب، معتقدين أنهم منها. إنهم منحازون انحيازا بينا إلى أنظمة الحكم الشمولي التي تربوا فيها وخدموها، ولا يزالون...".

ونختم جولتنا بعرض أهم المشاركات التي وردت في خبر نشر بصفحة علوم وتكنولوجيا وعنوانه (نظرية جديدة تفسر فناء البشر البدائيين).

يقول Ahmed إن "الإنسان لم يكن يوما إنسانا بدائيا. آدم خلق وهو على علم بما يدور حوله وخلق وهو نبى لم يكن يوما إنسانا بدائيا ومر بمراحل تطور ولا سلالته كذلك. فنظرية داروين هى نظرية فاشلة ولا يمكن أن يصدقها عقل إنسان مؤمن...".

يوافقه الرأي المعلق مسلم من بلاد الاسلام في قوله "كلام ليس عليه أي دليل علمي بل مجرد أوهام مبنية على الإيمان بنظرية سخيفة وهي نظرية داروين. فالإنسان لم يكن ذات يوم بدائيا (بمعنى حلقة وصل بين الإنسان الحديث والحيوان) بل منذ أن نزل إلى الأرض وهو على علم تام بما حوله يتقدم نعم ولكنه لا يتطور...".

ورد على مسلم ثلاثة من القراء قال أحدهم ويدعى mehdi zenati "كلامك صحيح من ناحية، لكن هذه ليست أوهاما وإنما فرضيات علمية، تقبل الصحة وتقبل الخطأ عندهم، نحن نجزم بخطئها لأن الدين يرفضها، لكنهم لا يأخذون في الحسبان رأي الدين، فالداروينيون لم يخدعونا كما تعتقد، ونظرية داروين على خطئها لها فضل لا يمكن حصره على التطور العلمي الحديث".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة