هزيمة جديدة ليوفنتوس متصدر الدوري الإيطالي   
الأحد 1425/12/27 هـ - الموافق 6/2/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:25 (مكة المكرمة)، 11:25 (غرينتش)

مدافع يوفنتوس فابيو كانافارو يحاول انتزاع الكرة من مهاجم باليرمو لوكا توني (الفرنسية)


قدم يوفنتوس هدية جديدة لملاحقه ميلان هي الثانية خلال أربعة أيام فقط عندما خسر أمام مضيفه باليرمو بهدف نظيف في المباراة التي جمعت بينهما مساء السبت في افتتاح المرحلة الثالثة والعشرين للدوري الإيطالي لكرة القدم.

وكان يوفنتوس قد خسر على أرضه بنفس النتيجة أمام سمبدوريا يوم الأربعاء الماضي ليتجمد رصيد الفريق عند 50 نقطة بفارق خمس نقاط عن ميلان حامل اللقب الذي يمكنه تقليصها إلى نقطتين فقط إذا نجح في الفوز على لاتسيو في المباراة التي تجرى مساء اليوم.
 
وجاءت هزيمة يوفنتوس الأخيرة على عكس سير المباراة حيث ضغط لاعبوه بقوة وأهدر النجم الفرنسي العائد ديفد تريزيغيه فرصة ثمينة قبل أن ينجح باليرمو في اقتناص هدف في الدقيقة 12 عن طريق اللاعب فرانكو بريانزا مستغلا خروج الحارس جيانلويغي بوفون من مرماه.
 
وتواصلت سيطرة يوفنتوس على مجريات اللقاء لكنه أضاع العديد من الفرص التي أتيحت للاعبيه وخاصة جيانلوكا زامبروتا والمهاجم السويدي زلاتان إبراهيموفتش لتنتهي المباراة بفوز باليرمو وارتفاع رصيده إلى 35 نقطة يحتل بها المركز السادس.

وفي مباراة أخرى جرت مساء السبت، فاز سمبدوريا على فيورنتينا بثلاثة أهداف نظيفة، سجلها فرانشيسكو فلاشي في الدقيقة 15 وماكس تونيتو في الدقيقة 33 وإيمو ديانا في الدقيقة 74، علما بأن الخاسر أنهى المباراة بتسعة لاعبين بعد طرد فاليري بوينوف ودانيلي ديلي كاري.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة