منظمة: ارتفاع الإعدامات بالعراق   
الأحد 20/8/1431 هـ - الموافق 1/8/2010 م (آخر تحديث) الساعة 10:01 (مكة المكرمة)، 7:01 (غرينتش)

المنظمة الإيطالية قالت إن العراق أعدم 77 شخصا خلال عام ونصف (الفرنسية-أرشيف)

قالت منظمة إيطالية إن العراق أصبح من أكثر البلدان التي ينفذ فيها حكم الإعدام، وذلك للمرة الأولى منذ الغزو الذي قادته الولايات المتحدة عام 2003.

وأضافت منظمة "هاندس أوف كين" -المناهضة لعقوبة الإعدام- أن تنفيذ هذه العقوبة سجل ارتفاعا مهولا العام الماضي، مقارنة مع العامين اللذين سبقاه.

وأكدت المنظمة -في تقرير أحصت فيه عدد عقوبات الإعدام التي نفذت منذ بداية عام 2009 وإلى غاية الأشهر الستة الأولى من 2010- أنه تم تنفيذ 77 عقوبة إعدام في العراق، وأن عامي 2007 و2008 تم تنفيذ أقل من 35 عقوبة إعدام في كل منهما.

تقرير أممي
وكان المتحدث باسم الحكومة العراقية علي الدباغ قد قال مؤخرا في بيان إنه تم تنفيذ عقوبة الإعدام في حق 230 عراقيا بين عامي 2005 و2009، مؤكدا أن هناك ألفا و254 عقوبة إعدام لا تزال المحاكم تنظر فيها.

وجاء بيان الدباغ ردا على تقرير للأمم المتحدة جاء فيه أن المحاكم العراقية أصدرت 12 ألف حكم بالإعدام منذ الغزو الأميركي للعراق عام 2003.

وفي وقت سابق قالت منظمة العفو الدولية إن العراق أعدم 120 شخصا في عام 2009، وأشارت إلى أن تسعمائة آخرين ينتظرون أن تنفذ في حقهم عقوبة الموت.

إيران والصين
واعتبر تقرير "هاندس أوف كين" أن الصين وإيران لا تزالان على رأس قائمة الدول التي تنفذ عقوبة الإعدام، مشيرة إلى أن الصين وحدها شهدت خمسة آلاف إعدام من مجموع خمسة آلاف و679 عقوبة إعدام نفذت في العالم كله خلال الفترة التي يغطيها التقرير.

أما إيران –حسب التقرير نفسه- فقد سجل فيها تنفيذ 402 عقوبة إعدام، وهو أعلى رقم يسجل فيها منذ عشر سنوات، في حين نفذت الولايات المتحدة 52 عقوبة إعدام في 2009 مقابل 37 في 2008.

وقالت المنظمة إنها بنت تقديراتها على تقارير صحفية وأخرى أصدرتها منظمات حقوقية، لكون العدد الحقيقي للإعدامات في الصين وإيران لا يزال سريا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة