إسرائيل تنفي وجود أزمة مع أميركا   
الأربعاء 1430/7/30 هـ - الموافق 22/7/2009 م (آخر تحديث) الساعة 14:30 (مكة المكرمة)، 11:30 (غرينتش)
 اليمين الإسرائيلي يعتبر أوباما معاديا للسامية (الفرنسية-أرشيف)

أكد السفير الإسرائيلي الجديد في الولايات المتحدة مايكل أورين عدم وجود أزمة حقيقية في العلاقات بين إسرائيل وحليفتها أميركا على الرغم من الخلاف بين الجانبين بشأن قضية المستوطنات.

وصرح أورين للإذاعة الإسرائيلية بأن "ثمة خلافات في الرأي حول موضوعات بعينها"، ولكنه أكد أن أفق التواصل والتعاون مع الولايات المتحدة "كبيرة وعميقة للغاية ولم تحدث فيها توترات ملموسة".

وأضاف أورين -الذي سلم أول أمس الاثنين أوراق اعتماده للرئيس الأميركي باراك أوباما- أنه "لا توجد أزمة في العلاقات بين إسرائيل والولايات المتحدة وهناك موضوعات نبحث عن حلول لها".
 
كما توقع أن يتم التوصل لاتفاق بين الطرفين في أسرع وقت قائلا "لا يوجد لدينا صديق أفضل في العالم من الولايات المتحدة".
 
وأكدت الإذاعة الإسرائيلية العامة اليوم أن الولايات المتحدة وإسرائيل تعززان التنسيق بينهما بشأن الملف الإيراني على الرغم من التوتر بينهما فيما يتعلق بالملف الفلسطيني.
 
وذكرت الإذاعة أن وزير الدفاع الأميركي روبرت غيتس سيصل الاثنين المقبل إلى إسرائيل في زيارة خاطفة يلتقي خلالها نظيره الإسرائيلي إيهود باراك.

وأضافت أن وفدا أميركيا رفيعا سيصل الثلاثاء لإجراء مباحثات بشأن التحاور الإيراني الغربي وبرنامج طهران النووي، ويرأس الوفد مستشار الأمن القومي الأميركي الجنرال جيم جونس.
 
ويضم الوفد في عضويته مستشار الرئيس الأميركي لشؤون الشرق الأوسط دينس روس والمبعوث الخاص إلى سوريا فريدريك هوف بالإضافة إلى ممثلين عن وكالة الاستخبارات الأميركية المركزية (سي آي أي) ووزارات الدفاع والمالية والخارجية.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة