وزراء خارجية عرب يحادثون رايس وسولانا بشأن إيران   
الاثنين 1429/11/12 هـ - الموافق 10/11/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:38 (مكة المكرمة)، 21:38 (غرينتش)
سولانا وكوشنر اجتمعا بالوزراء العرب على هامش لقاء اللجنة الرباعية (الفرنسية)

عقدت وزيرة الخارجية الأميركية كوندوليزا رايس ومنسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي خافيير سولانا اجتماعا مع وزراء خارجية عرب في شرم الشيخ بحث النفوذ الإيراني في المنطقة. من جهة أخرى تعقد وزيرة الخارجية الإسرائيلية اجتماعا مع وزراء عرب طلبوا عدم الإعلان عن الاجتماع.

وقال مسؤول أميركي رفيع إن وزراء خارجية عربا التقوا على هامش لقاء اللجنة الرباعية في شرم الشيخ وزيرة الخارجية الأميركية ومنسق السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي ووزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنر.
 
وأبدى الوزراء العرب قلقهم من النفوذ الإيراني في منطقة الشرق الأوسط، وفق المسؤول الأميركي.

ويأتي اللقاء بعد أقل من أسبوع على تصريحات الرئيس الأميركي المنتخب باراك أوباما التي تحدث فيها عن برنامج إيران النووي.

وقال المسؤول الأميركي الذي حضر الاجتماع إن وزراء خارجية مصر والأردن والبحرين والإمارات العربية المتحدة "أبدوا قلقهم" بشأن تصريحات أوباما التي أبدى فيها الاستعداد لتقديم عرض إلى إيران.
 
رايس تؤكد
وأوضح المسؤول أن رايس أكدت للوزراء العرب بحضور سولانا وكوشنر أن واشنطن لن تقدم لإيران نفوذا أكبر في الشرق الأوسط في مقابل الحصول على تنازلات في الملف النووي.
 
وقالت رايس "ترى الولايات المتحدة أن إيران يجب ألا تحصل على دور مميز في المنطقة".

رايس طمأنت الوزراء العرب أن واشنطن
لن تسمح بنفوذ إيراني في المنطقة
 (الأوروبية-أرشيف)
ونوه المسؤول الأميركي الذي طلب عدم ذكر اسمه إلى أن الوزراء العرب أبدوا قلقا من نفوذ طهران في لبنان والعراق وسوريا ومناطق أخرى في منطقة الخليج.
 
ونقلت وكالة رويترز عن مراقب حضر الاجتماع أن سولانا وكوشنر بديا "متفاجئين بصراحة وشدة الوزراء العرب في التعبير عن مخاوفهم".

وكان أوباما قال في أول مؤتمر صحفي له الجمعة إن "تطوير إيران للأسلحة النووية أمر غير مقبول، ومعالجة هذه المسألة تتطلب جهودا عالمية"، مطالبا القيادة الإيرانية بـ"وقف دعمها للمجموعات الإرهابية". وشدد على ما أسماه "التفكير جيدا" في طريقة التعامل مع هذه المسألة، في إشارة إلى الموقف من إيران.

وانتقدت إيران مباشرة تصريحات الرئيس الأميركي المنتخب بشأن برنامجها النووي واعتبرتها تكرارا لنفس السياسات الخاطئة، وجددت موقفها الرافض لوقف أنشطتها النووية أيا كانت العواقب.

ليفني تلتقي
من جهة أخرى، ذكرت وكالة الأنباء الألمانية نقلا عن مصادر مطلعة قولها إن وزيرة الخارجية الإسرائيلية تسيبي ليفني تعتزم الاجتماع بصورة غير رسمية مع ثلاثة من نظرائها العرب على هامش قمة شرم الشيخ اليوم الأحد.

وقالت المصادر إن وزراء خارجية الإمارات عبد الله بن زايد آل نهيان والبحرين خالد آل مبارك والمغرب الطيب الفاسي الفهري وافقوا على الاجتماع في مدينة شرم الشيخ المصرية حيث تعقد اللجنة الرباعية الدولية اجتماعا لها. وأضافت المصادر أن الوزراء طلبوا عدم الإعلان عن الاجتماع.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة