الجيش الفلبيني يحرر رهينتين إندونيسيتين   
الأحد 1426/5/6 هـ - الموافق 12/6/2005 م (آخر تحديث) الساعة 11:36 (مكة المكرمة)، 8:36 (غرينتش)

رجح الجيش الفلبيني أن يكون الخاطفون على صلة بجماعة أبو سياف (رويترز-أرشيف)

أنقذت قوات الأمن الفلبينية اثنين من ثلاثة صيادين إندونيسيين قيل إن جماعة إسلامية كانت تحتجزهم في جزيرة جولو بالفلبين.

وقال القائد ألكسندر إليو إن الجيش تمكن من إطلاق سراح أريكسون هوتاغول (23 عاما) ويمين لابوسو (26 عاما) بعد تبادل لإطلاق النار قرب بلدة أندانان في جزيرة جولو جنوب غرب الفلبين.

وأشار إلى أنه لم يعرف بعد مصير الرجل الثالث ويدعى أحمد رسماتي مؤكدا أن الجيش سيعمل ما بوسعه لإيجاده.

وكانت جماعة مسلحة تطلق على نفسها اسم الجماعة الإسلامية بجنوب الفلبين قد خطفت الإندونيسيين الثلاثة في 30 مارس/ آذار الماضي في المياه الواقعة بين تاوي-تاوي في الفلبين وصباح في ماليزيا. وطلبت هذه الجماعة فدية قدرها 790 ألف دولار رفضت الحكومة الإندونيسية دفعها.

ورجح الجيش الفلبيني أن تكون هذه الجماعة على صلة بجماعة أبو سياف التي تشتبه السلطات الأميركية والفلبينية بأنها مرتبطة بتنظيم القاعدة والجماعة الإسلامية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة